السبت 25 تشرين الأول 2014 التوقيت المحلي: 08:31

إقتصاد

توقيع عقود تجهيز السيارات في معرض أربيل الدولي للسيارات

اختتم معرض اربيل الدولي الأول المتخصص بالسيارات أعماله اليوم الأربعاء بتوقيع عدد من العقود لتجهيز السيارات الخدمية والإنشائية إلى جهات حكومية وغير حكومية.

وسائط متعدّدة

صوت

وقال مدير شعبة العقود في شركة بريميدس علي ستار إن "المعرض الذي استمر لمدة أربعة أيام على أرض المعارض في مدينة اربيل وبمشاركة من أكثر من تسعين شركة منها ثمانين شركة تركية بالإضافة إلى شركات منها انكليزية و إيرانية وعراقية، قد حقق نجاحا كبيرا.
وأضاف ستار أن "هذا النجاح لم تسجله الجهة المنظمة للمعرض فقط، بل عبرت عنه الشركات التي ساهمت في المعرض رغم وجود بعض السلبيات"، حسب قوله.
فيما أشار رئيس قسم شركة هونداي المهندس عمار حسن إلى أن "المعرض واجه مشاكل مهمة في تقديم الخدمات وتوفير وسائل النقل من والى المعرض بالإضافة إلى أن الحملة الدعائية التي سبقت المعرض لم تكن بالمستوى المطلوب".
وفي حين عبر بعض الزائرين عن ارتياحهم لزيارة المعرض والإطلاع على أقسامه، إلى أن آخرين عبر عن خيبة أملهم بسبب غياب الشركات الرائدة في صناعة السيارات ومن بينها شركة مارسدس بينز وكدلاك وبي ام دبليو.
ومن جهته، كشف رئيس قسم العقود في شركة بريميدس المنظمة للمعرض أن "عددا من شركات السيارات الشهيرة عالميا عبرت عن أسفها لعدم مشاركتها في هذا المعرض الذي يعد الأول من نوعه في الإقليم".
وأوضح رئيس الشركة أن "وعدا حصلت عليه بريميدس من تلك الشركات بالمشاركة في المعارض الثلاث القادمة التي ستجرى في بغداد والبصرة والنجف الاشرف".
يذكر أن المعرض الذي استمر لمدة أربعة أيام ضم شركات عالمية منها شركة لاند روفر الانكليزية وهيونداي الكورية وازوزو ورينو وسزوكي فضلا عن شركة بيجو، فضلا عن عرض عدد من السيارات القديمة التي يعود تاريخ صنعها إلى خمسينيات القرن الماضي.