روابط للدخول

هدد معلمون متعاقدون مع حكومة البصرة المحلية بالاعتصام امام مبنى المحافظة احتجاجا على عدم صرفاجورهم منذ اكثر من 10 اشهر ودعوا وزارة المالية الى صرف مبالغ البترودولار التي تدفع منها الاجور.

وقال نقيب المعلمين في البصرة جواد المريوش لاذاعة العراق الحر أن ألفي معلم ومعلمة تعاقدوا مع الحكومة المحلية بصفة معلمين مقابل اجور لا تتعدى 300 الف دينار في الشهر ليسدوا الشواغر في مدارس المحافظة، إلاّ انهم لم يستلموا اي مبلغ خلال الاشهر العشرة الاخيرة. ودعا المحافظة الى الالتزام بالعقد ودفع الاجور فضلا عن تخصيص درجات وظيفية لهم على الملاك الدائم او اعطائهم الاولوية في التعيين خلال المرحلة المقبلة.

واضاف المريوش ان كثيرا من المدارس تعاني من نقص في عدد المعلمين والمدرسيين وان المعلمين الذين يعملون بعقد اغلبهم منسبون لمدارس خارج مركز المحافظة ما يتطلب نفقات كبيرة لا يستطيع المعلم تحملها.

وقال المعلم محمد جاسم ان العقد يقتضي بصرف اجورهم من ميزانية الحكومة المحلية وانها تتذرع بعدم صرف مبالغ البترودولار لهذا توقفت رواتبهم وطالب بتثبيتهم على الملاك الدائم.

بينما قال المعلم حسن علي ان العقد شريعة المتعاقدين وان الحكومة المحلية اخلت بالاتفاق، موضحا انهم يقدمون جهدا اكبر من المعلمين الثابتين، إذ أنهم يغطون 24 حصة دراسية في الاسبوع، بينما يغطي المعلمون الدائمون 18 حصة فقط مشيرا الى انهم يدفعون مبلغ 150 الف دينار شهريا للنقل.

XS
SM
MD
LG