روابط للدخول

"كوردستاني نوي" داعش يقطع رؤوس قتلاه من الاجانب لكي لا يتم التعرف على هوياتهم


ذكرت صحيفة هاولاتي ان برلمان اقليم كردستان يسعى الى تقليص صلاحيات وزارة الموارد الطبيعية في حكومة الاقليم عن طريق اقرار قانون تشكيل شركة كردستان للتنقيب والانتاج النفطي، اضافة الى اقرار قانون تشكيل صندوق واردات النفط والغاز.

واضافت الصحيفة انه تمت القراءة الاولى لمسودة القانونين في البرلمان قبل ايام، مشيرة الى ان القانون رقم 23 لسنة 2007 الذي كان اقره برلمان الاقليم يقضي بتشكيل خمس شركات للتنقيب والانتاج النفطي وصندوق للواردات لكن القانون لم ينفذ.

صحيفة هولير كتبت ان برلمان الاقليم اعد حزمة توصيات لوفد الاقليم المفاوض مع الحكومة الاتحادية، تتضمن حث الوفد على تنفيذ كل بنود تقرير اللجان البرلمانية المختصة الذي اعدته بخصوص مشكل حصة الاقليم من الموازنة العراقية العامة، اضافة الى الاصرار على تثبيت حصة الاقليم البالغة17% من الميزانية والتاكيد على حق الاقليم في استخدام النفط لاغراض الاستهلاك المحلي، والتصدير باشراف حكومة الاقليم وبعلم الحكومة العراقية، وانه في حال فشل المفاوضات فان على حكومة الاقليم استخدام حقوقها المالية وبيع النفط لتامين ميزانية الاقليم.

وتناولت الصحيفة احصاءات وزارة الموارد الطبيعية في حكومة اقليم كوردستان، التي تشير الى ان هناك آلاف العمال الاجانب يعملون في القطاع النفطي في الاقليم. وان نحو4 الاف موظف وعامل يعملون في اكثر من 26 شركة مختصة في مجال النفط والغاز في الاقليم وان 72% من عمالها يعملون في شركات خدمات نفطية، وان 67 % منهم من ذوي اختصاصات فنية.

صحيفة كوردستاني نوي نقلت عن قيادي في جهاز المخابرات العراقية قوله ان داعش قتل اكثر من 60 عنصرا من جرحاه في مناطق جلولاء والسعدية والفلوجة وسامراءبناءا على اوامر من قياديين ميدانيين.

واضاف الصحيفة ان داعش يحرص على عدم ترك جثث قتلاه من الاجانب او يلجأ الى قطع رؤسهم لكي لا يتم التعرف على هوياتهم.

وفي خبر آخر للصحيفة ان نائب رئيس الحكومة قوباد طالباني اكد ان وضع الاقليم الاقتصادي سينهض بشكل كبير وان الازمة الاقتصادية التي يمر الان سيتم معالجتها قريبا.

XS
SM
MD
LG