روابط للدخول

وزير: وفد وزاري عربي يزور العراق قريباً


وزير البيئة العراقي قتيبه الجبوري

وزير البيئة العراقي قتيبه الجبوري

يتوجه وفد عربي إلى العراق خلال الأسبوعين المقبلين للإطلاع على تطورات الأوضاع في ضوء ما تشهده البلاد من أعمال إرهابية وتصاعد الإنتهاكات التي يرتكبها مسلحو تنظيم "داعش".

وقال وزير البيئة العراقي قتيبه الجبوري إن "الوفد يضم أمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربي وعدد من وزراء الخارجية العرب، على رأسهم وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، باعتبار بلاده الرئيس الحالي لمجلس الجامعة العربية".

وأوضح الجبوري، في تصريحات صحافية بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية عقب لقائه العربي أن زيارة الأمين العام والوفد المرافق له المرتقبة سيكون لها تأثير إيجابي على كافة الجوانب في العراق، خصوصاً ما يتعلق بعلاقات بلاده الخارجية مع المحيط العربي.

وأعرب الوزير العراقي عن أمله في زيادة الدعم العربي لمواجهة خطر "داعش"، مشددا على أن تضافر الدعم العربي مع الدعم الدولي سيعطي العراق زخما كبيرا لمواجهة إرهاب "داعش" والتخلص منه.

وأكد الجبوري على أن التوجه الحالي للحكومة العراقية هو الانفتاح على دول العالم وتوطيد العلاقات التي تربط العراق بالدول الاخرى، مشيراً إلى أن الجامعة العربية تعد الداعم الأساس لتوطيد الروابط بين دولها.

وأوضح الجبوري أن لقاءه نبيل العربي تركز على أن يكون للجامعة العربية في المستقبل دور كبير لدعم العراق في شتى المجالات. كما أشار في التصريحات إلى أنه سيلتقي اليوم نظيره المصري خالد فهمي لتفعيل مذكرات التفاهم الموقعة بين الجانبين والاستفادة من الخبرة المصرية في مجالات البيئة، معرباً عن أمله في أن يكون هناك تعاون كبير خلال الفترة المقبلة بين العراق ومصر في كافة المجالات خاصة مجال مكافحة ظاهرة التصحر الذي تحتاجه العراق.

إلى ذلك، عُقِد في ساعة متأخرة (الأحد) مؤتمر صحافي مشترك لوزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيره الأميركي جون كيري الذي أكد على أن مصر تعد شريكًا رئيسيًا للولايات المتحدة في المنطقة، مشددًا على أن واشنطن تؤكد دعمها القوي للإصلاحات الجارية في مصر، ولا سيما جهود التحول الاقتصادي لصالح جميع المصريين، واستعادة مصر لمكانتها الإقليمية.

وقال كيري إنه تباحث مع شكري حول دور مصر فى التحالف الدولي ضد داعش، مؤكداً في الوقت ذاته التزام الولايات المتحدة بإضعاف داعش والقضاء عليها. وأضاف أن "المشاركة في التحالف لا تقتصر على التدخل العسكري المباشر وإنما بازالة الشرعية عن داعش وإدعاءاتها الدينية وإعاقة التمويل والمقاتلين الأجانب"، لافتاً في هذا الصدد إلى دور الأزهر الشريف ودار الإفتاء المصرية في دعم وتوضيح حقيقة الإسلام.

من جهته، قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن لقاءه كيري كان فرصة أخرى لتدعيم العلاقات، وتناول القضايا الإقليمية التي تهم الطرفين وخاصة تنامى التيارات المتطرفة والأوضاع في سوريا والعراق وليبيا، فضلا عن القضية الفلسطينية.

XS
SM
MD
LG