روابط للدخول

وزيرة دفاع المانيا: تعاون وتنسيق مع اقليم كردستان للقضاء على داعش


اربيل: مؤتمر صحفي مشترك لبارزاني وفون درلاين

اربيل: مؤتمر صحفي مشترك لبارزاني وفون درلاين

اعلنت أورزولا فون درلاين وزيرة الدفاع في جمهورية المانيا الاتحادية ان الدعم العسكري الذي تقدمه بلادها الى اقليم كردستان العراق يأتي من منطلق المحافظة على التعددية القومية والاثنية التي عرفت بها هذه المنطقة عبر التاريخ.

وجاء تصريح الوزيرة الالمانية هذا عقب اجتماعها في اربيل التي وصلتها الخميس(25 ايلول) في زيارة غير معلنة مسبقا، مع رئيس الاقليم مسعود بارزاني، وقادة عسكريين في وزارة البيشمركه.

واضافت الوزيرة خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الاقليم: هذه المنطقة معروفة عبر التاريخ بتعدد قومياتها واثنياتها ولهذا يجب العمل على ان يعود النازحون الى ديارهم للحفاظ على هذه التعددية، وهذا ما دفعنا الى تقديم الاسلحة الى البيشمركه.

واوضحت الوزيرة انها بحثت مع قادة وزارة البيشمركه طبيعة الاسلحة التي تحتاجها هذه القوات، مشيرة الى ان "الدفعة الاولى من الاسلحة التي ارسلناها تضمنت معدات لابطال مفعول العبوات الناسفة، والكشف عن الالغام، لان الدولة الاسلامية عندما تنسحب تلجأ الى زرغ الالغام فيها، ومن المهم تطهير المناطق التي تحرر من مسلحي داعش من الالغام لكي يستطيع سكانها العودة اليها".

واضافت الوزير أورزولا فون درلاين: هناك رغبة بتعاون وتنسيق طويل الامد في مجال التدريب والتطوير للقضاء بشكل نهائي على مسلحي تنظيم ما يعرف بالدولة الاسلامية.

الى ذلك كشف رئيس الاقليم مسعود بارزاني: ان الاسلحة التي وصلتنا هي مبعث شكر وتقدير، لكن طموحنا ان تكون اسلحة متطورة، لان الاسلحة التي وصلت لغاية الان هي اسلحة تقليدية، وليست هي من النوع الذي نستطيع ان نقول انها حديثة.

وزاد بارزاني: نحن نطالب تحسين الاسلحة التي ترسل للبيشمركه سواء من حيث النوعية أو الكمية، واعتقد ان البيشمركه التي تقاتل بهذه الاسلحة بشكل جيد هي وحدها التي تستطيع ان تهزم عدوا شرسا مثل هؤلاء الارهابيين.

ولفت بارزاني الى انه طلب من الحكومة الامريكية قصف مواقع مسلحي (داعش) الذين يحاصرون مدينة كوباني ذات الاغلبية الكردية في سوريا منذ ايام، ويريدون السيطرة عليها، مشيرا الى ان الاقليم على استعداد لارسال القوات ان اقتضى الامر.

واضاف: طلبنا من امريكا وجميع الاطراف بالتدخل ومنع ارتكاب المجازر هناك، لاننا يجب ان نعلم ان موقع كوباني يبعد عن المناطق الكردية في الحسكة والقامشلي، ويسكن فيها اناس غير كرد، وهناك عشائر عربية واناس تابعون للارهابيين، وكنا على استعداد ونرغب في ارسال القوات ولكن لاتوجد طرق.

يذكر ان وزيرة الدفاع الالمانية أورزولا فون دير لاين زارت معسكرا تدريبيا لقوات البيشمركه، يعمل فيه ضباط المان، كما تعرفت على اوضاع النازحين الى بلدة عنكاوا ذات الاغلبية المسيحية.

XS
SM
MD
LG