روابط للدخول

الرئاسة المصرية: السيسي يتعهد بدعم الحرب ضد الإرهاب


صواريخ توماهوك الأميركية تنطلق بإتجاه أهداف تابعة لتنظيم "داعش" في سوريا

صواريخ توماهوك الأميركية تنطلق بإتجاه أهداف تابعة لتنظيم "داعش" في سوريا

نقلت وسائل إعلام مصرية شبه حكومية عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قوله خلال لقائه الرئيس الأميركي الأسبق بل كلنتون، ووزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلنتون، نقلت عنه قوله إن "المصريين غاضبون من الموقف الأميركي، ولديهم إحساس أن ما يحدث فى العراق وسوريا وليبيا مؤامرة، دون أن يخرج المسئولون الأميركيون لتوضيح الموقف"، على حد ما جاء في صحف القاهرة شبه الحكومية.

كما ذكرت وسائل الإعلام المصرية أن "السيسي شدد على بيل وهيلاري كلنتون، ضرورة حث الإدارة الحالية فى واشنطن على مخاطبة المصريين بشفافية، مع التأكيد أن ثورة 30 يونيو عبرت عن زخم شبعى جارف، يجب أن تتفاعل معه واشنطن بنفس القدر"، كما أشارت وسائل الإعلام المحلية إلى أن "اللقاء تناول وضع جماعة الإخوان، وقالت هيلاري كلنتون للسيسي إننا نصحنا الإخوان وأنتم كذلك نصحتموهم، وقلنا لهم كل شىء وضغطنا عليهم، لكنهم لم يكونوا متفهمين للوضع والحالة"، على حد ما جاء في وسائل الإعلام المصرية.

من جهتها ذكرت رئاسة الجمهورية المصرية في بيان صحفي أن الرئيس المصري، تعهد بدعم الولايات المتحدة فى حربها على تنظيم الدولة الإسلامية فى العراق وسوريا، المعروف بـ"داعش"، داعياً نظيره الأميركي باراك أوباما إلى توسيع حملته ضد التطرف إلى ما وراء البلدين.

وذكرت الرئاسة المصرية أن السيسي حذر فى مقابلة مع صحيفة وول ستريت جورنال، فى نيويورك، الإدارة الأميركية من غسل يديها من الشرق الأوسط فى الوقت الذي تواجه فيه حدود المنطقة حالة تغيير مستمر وتعانى خطر التشدد مع عدم الاستقرار، واستشهد الرئيس بالتهديدات الإرهابية فى ليبيا والسودان واليمن وسيناء، كانعكاس للخطر الذي يهدد الشرق الأوسط والغرب من قبل تنظيم "داعش"، على حد ما جاء في البيان.

كما شدد السيسي خلال المقابلة نفسها على أن "الجيش العراقي والبلدان المجاورة للعراق وسوريا، لاسيما تركيا والأردن والسعودية، يجب أن يلعبوا الدور الأكثر مباشرة فى مكافحة "داعش"، مشددا على أن "مصر ستحافظ على حقها فى مكافحة التطرف بشكل مستقل، وكذلك التهديدات الأخرى لأمن شعبها".

وفي القاهرة أكد تقرير لمرصد الفتاوى التكفيرية التابع لدار الإفتاء المصرية، أن "ظاهرة الجهاد العالمي فى سوريا والعراق أصبحت محور اهتمام العديد من مراكز الفكر والرأي العالمية، والتي حاولت استكشاف أبعاد الخطاب الجهادي وتداعياته على المنطقة والعالم". وأضاف التقرير أن "البعد المذهبي للصراع فى المنطقة كان أحد أهم دوافع انضمام المقاتلين فى صفوف الجماعات الإرهابية"، وأشار إلى أن "تنامي تدفق المقاتلين من عدد من الدول الأوروبية على سوريا والعراق، وانضمامهم لصفوف "منشقي القاعدة" يمثل تهديداً حقيقياً لهذه الدول"، على حد ما جاء في التقرير.

أخيرا تواصلت أعمال تخريبية في القاهرة، وبعض المحافظات المصرية، وأضرم مجهولون النار في قطار بمحطة سكك حديد رمسيس الرئيسية بالقاهرة، وتجري أجهزة الأمن، والنيابة العامة تحقيقات مكثفة في الحادث الذي رجحت الداخلية المصرية أن عملا إرهابيا يقف خلف إضرام النيران في القطار.
وأعلنت وزارة الداخلية المصرية في بيان عن تمكن قواتها بمحافظة الدقهلية من القبض على ثلاثة عناصر تابعة لتنظيم أنصار بيت المقدس، وذكرت الوزارة أنه تم إلقاء القبض على العناصر الثلاثة قبل تنفيذهم لعمليات إرهابية، لم تفصح الداخية عنها.

XS
SM
MD
LG