روابط للدخول

وزير الخارجية المصري يدعو إلى تكاتف دولي لمواجهة الإرهاب ودعم العراق


وزير خارجية مصر سامح شكري

وزير خارجية مصر سامح شكري

أكدت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها الجمعة(19ايلول) أن "وزير الخارجية المصري سامح شكري ركز خلال لقائه مع مستشارة الرئيس الاميركي للأمن القومي سوزان رايس على أهمية وجود رؤية شاملة للتعامل مع الخطر الذي يمثله الإرهاب على المنطقة، ودعم جهود الحكومة العراقية في مواجهة تنظيم داعش".

وحسب البيان، قال شكري إنه "لابد من تكاتف الجهود الإقليمية والدولية للقضاء على خطورة التنظيمات الإرهابية المنتشرة في المنطقة".

ودعا الوزير شكري مستشارة الأمن القومي إلى أهمية دعم توجهات حكومة حيدر العبادي لتحقيق تكاتف كل القوى العراقية في مواجهة التنظيمات الإرهابية ومخططات تقسيم الدولة، وذلك اتصالا بما جري مناقشته خلال اجتماعي جدة وباريس في هذا الشأن.

ومن المقرر أن يتوجه وزير الخارجية المصري فور انتهاء لقاءاته في واشنطن إلي نيويورك للمشاركة في جلسة نقاش بمجلس الأمن حول العراق، التي ستتركز على الأوضاع السياسية والأمنية ودعم الحكومة العراقية في مواجهة الارهاب.

وكان شكري قد توجه الخميس إلى واشنطن في زيارة تستغرق عدة ساعات وذلك قبل توجهه إلى نيويورك حيث سيشارك ضمن الوفد المصري الذى يترأسه الرئيس عبد الفتاح السيسي في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

والتقى الوزير المصري كبار المسؤولين في الإدارة الإميركية ودوائر سياسية أخرى، استمرارا للمشاورات التى تمت مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري خلال زيارته إلى مصر فيما يتعلق بالعلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية وعلى رأسها العراق وسوريا والتصدي لتنظيم داعش، فضلا عن الأوضاع في قطاع غزة وتطورات القضية الفلسطينية.

في هذه الأثناء، خرج الآلاف من أنصار جماعة الأخوان المسلمين في مسيرات جابت مناطق متفرقة من العاصمة المصرية القاهرة، استجابة لدعوة التحالف الداعم للأخوان احتجاجا على غلاء الأسعار ورفع الدعم تدريجيا.

وتصدت قوات الشرطة لمسيرات الأخوان بقنابل الغاز والعيارات المطاطية، وتمكنت من تفريق مظاهرات بمدينة حلوان بعد اشتباكات عنيفة، أسفرت عن عدة إصابات واعتقال ثلاثة من المتظاهرين.

وللمرة الثانية في أقل من شهر، عثرت قوات الأمن، الجمعة على جثة مفصولة الرأس ملقاة فى الطريق في بلدة الشيخ زويد في شمال سيناء، حيث ينشط تنظيم أنصار بيت المقدس الجهادي، بحسب ما قال مسؤول في الشرطة، وأضاف أنه تم تحديد هوية الضحية، ويدعى عايش هويشل (35 عاما) وهو من أبناء سيناء.

وكانت جماعة "أنصار بيت المقدس" التي أعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة، تبنت في 28 آب الماضي عملية قطع رأس أربعة رجال في سيناء.

XS
SM
MD
LG