روابط للدخول

عقد المنتدى الاقتصادي الكردستاني ورشة عمل في السليمانية لمناقشة المقومات السياسية والاقتصادية لمشروع "دولة كردستان" التي كثر الحديث عن تأسيسها في الآونة الاخيرة ومقومات عملية الاستفتاء على تقرير المصير للشعب الكردي.

وقال نائب رئيس المنتدى الاقتصادي الكردستاني محمد كريم في حديث لاذاعة العراق الحر إن الاعلان عن تأسيس اي دولة في العالم يعتمد بالدرجة الاساس على ارادة الشعب والقيادة السياسية فيه ، وذكر أن القوة الاقتصادية لهذه الدولة ليست المعيار الحقيقي لتأسيسها اذا لم تكن هناك ارادة شعبية وسياسية تدعم اركان واسس تكوين هذه الدولة.

من جهته شدد عضو البرلمان العراقي احمد رشيد على ان حق تقرير المصير متاح لكل الشعوب وفق القوانين الدولية والتي اتاحت لهذه الشعوب التعبير عن ارادتها في تقرير مصيرها، واضاف ان الاوان قد حان للشعب الكردي لممارسة هذا الحق.

الخبير الاقتصادي خالد حيدر يرى ان الاجواء السياسية الحالية والازمة الاقتصادية التي تعصف باقليم كردستان تجعل اعلان هذه الدولة امر صعب وغير مناسب، ووجه السياسيين في الاقليم الى تأجيل هذا الامر الى حين الوصول بالاقتصاد الى الاكتفاء الذاتي، واضاف يمكن اجراء استفتاء حول الاستقلال وتأخير اعلان الدولة الكردستانية.

يشار الى ان رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني كان قد دعا في وقت سابق من هذا الشهر البرلمان الكردستاني الى تشريع قانون الانتخابات والاستفتاء ليكون مصدرا يتم اعتماده اذا ما لجأ الكرد الى الاستفتاء على تقرير المصير والانفصال عن العراق وتاسيس دولة كردية..

XS
SM
MD
LG