روابط للدخول

الملف العراقي محور مباحثات بين مصر والجامعة العربية


شهدت القاهرة مباحثات نشطة حول تطورات الأوضاع في العراق، واستقبل أمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربي وزير الخارجية المصري سامح شكري الذين أكداً على أن دور الجامعة العربية مهم ورئيس في العمل العربي المشترك خلال المرحلة المقبلة.

وعقب المباحثات قال العربي فى مؤتمر صحفى مشترك إن "الاجتماع تناول ما يتعلق بالتعاون بين مصر والجامعة العربية، خاصة ان مصر هى دولة المقر، كما تم بحث الاوضاع فى ليبيا وسوريا والعراق"، مشيرا الى أن "الوزير شكري أبلغه بأنه سوف يدعم الجامعة العربية فى المحاولات العديدة والموضوعات التى تتعرض لها خلال المرحلة الحالية".

من جهته أعلن الوزير المصري أن أمين عام الجامعة أطلق نداء في اليوم الأول من رمضان لوقف أعمال العنف، والاقتتال في سورريا، والعراق"، على حد تعبيره.

وحول الأوضاع فى العراق قال شكري أنه "لابد من أن تتكاتف الأطياف العراقية المختلفة لتشكيل إطار سياسي من خلال تشكيل حكومة وحدة وطنية تستطيع أن تواجه هذه التحديات"، على حد تعبيره. وشدد على ضرورة أن "تتم معالجة هذه القضايا فى إطار عربي تحقيقاً للمصلحة والأمن القومى العربي".

وسئل الوزير المصري من قبل الصحفيين حول استعداد مصر للقيام بدور سياسي بشأن ما يجري الآن فى العراق، ورد قائلا إن "مصر بالتأكيد على استعداد لبذل كل ما بوسعها لتقريب وجهات النظر والاتصال بالأطراف المختلفة في العراق، وكلها اتصالات تأتي فى الإطار الإيجابي للحد من الأزمة والحفاظ على وحدة واستقرار العراق".

وفيما يتعلق بسبل تأمين البعثة المصرية فى العراق قال وزير الخارجية المصري في رده على أسئلة صحافيين مصريين، "إننا نتابع الموقف كل ساعة، والتهديدات التى قد تتعرض لها البعثة الدبلوماسية المصرية"، موضحا أن "هناك خطة موضوعة للتعامل مع هذه التهديدات والإخلاء فى الوقت المناسب ولكن دور مصر واهتمام مصر بالعراق يقتضى أن يكون لنا اتصال وتمثيل يتيح لنا التفاعل مع الأوضاع، والتأثير الإيجابي عليها كلما أمكن"، على حد قوله.

ولفت الوزير المصري إلى أن "مصر فى الوقت نفسه تولي أقصى الاهتمام لسلامة أعضاء البعثة المصرية فى العراق"، وقال "إننا سوف نتخذ الاجراءات المناسبة لتأمين البعثة المصرية، وحمايتها وخروجها من بغداد اذا اقتضى الأمر ذلك".

XS
SM
MD
LG