روابط للدخول

اليوم العالمي للنظارات الشمسية


على الرغم من عدم معرفة معظم العراقيين بوجود يوم عالمي لاستخدام النظارات الشمسية، الذي يصادف السابع والعشرين من حزيران من كل عام، إلاّ أن معظم الذين التقت معهم اذاعة العراق الحر أكدوا اهمية ارتداء النظارات الشمسية لأسباب تباينت من شخص لآخر.

المواطنة أطياف محمد قالت إنها تحرص على ارتداء النظارات الشمسية لأنها جزء مكمل لشخصيتها، لذا فانها لا تستطيع الاستغناء عنها.

أما ارتداء الشباب للنظارات الشمسية، فقد بدا مهما جدا برأي عماد حسين لأنها "تظفي على الشاب مسحة من الغموض الذي يثير اعجاب الآخرين".

في السياق ذاته أكدت المواطنة نورس علاء أن ارتداء النظارات الشمسية بات "ضرورة من ضرورات مواكبة الموضة" وأنها تختار نظارتها الشمسية وفق التقليعة واللون غير مبالية بمواصفاتها الطبية. واشارت الى أن "معظم الناس لا يستطيعون التمييز بين النظارات الأصلية والمقلدة ويفضلون اقتناء الارخص ثمنا منها لأنها تؤدي الغرض ذاته".

إلى ذلك حذرت المتخصصة في طب العيون الدكتورة هدى عبدالامير من استخدام النظارات الشمسية المقلدة، كونها ليست إلا شريحة ملونة تقلل من وصول وهج الاضاءة الى العين، وبالتالي يتسع البؤبؤ لتدخل الاشعة فوق البنفسجية أو الحمراء الضارة إلى شبكية العين"، ولفتت إلى أن "النظارة الشمسية الاصلية ضرورة طبية وليست تجميلية فقط".

XS
SM
MD
LG