روابط للدخول

حكومة اقليم كردستان العراق تؤدي اليمين القانونية


ادت التشكيلة الجديدة لحكومة اقليم كردستان العراق اليمين القانونية، بعد ان حصلت على الاغلبية في برلمان الإقليم. وتشارك في التشكيلة الحكومية التي يرأسها نيجيرفان بارزاني جميع القوى الفائزة بمقاعد في برلمان كردستان، ومن ضمنها التي كانت في المعارضة التغيير والاتحاد الاسلامي والجماعة الاسلامية.

وبعد التصويت على تشكيلة الحكومة، قال رئيس برلمان كردستان يوسف محمد صادق، من كتلة التغيير:
"نتمنى ان تعمل الحكومة على اجراء الاصلاحات ومؤسسة الدوائر الحكومية لتكون في خدمة عموم الشعب وان تكون هذه التشكيلة فعليا حكومة المواطن والعمل على حماية استقلالية القضاء".

بدوره قال رئيس حكومة الإقليم نيجيرفان بارزاني:
"اليوم نحن نعلن التشكيلة الثامنة لحكومة اقليم كردستان في ظروف حساسة جدا ومثلما كنا بحاجة الى الى وحدة الصف والتعاون والتنيسق في عام 2003 لحماية مكاسب شعبنا اليوم مع مرور العراق بظروف صعبة لهذا نحن بحاجة الى نفس الاستراتيجية للمحافظة على المكاسب التي تحققت ووحماية المواطنين وممتلكاتهم في المناطق الكردستانية خارج ادارة الاقليم".

اشار الى المشاكل الموجودة بين بغداد واربيل والتي بقيت عالقة دون حل مثل المادة 140 الدستورية ومسألة ميزانية الاقليم والمشاكل النفطية، وقال ان الاقليم تاثر كثيرا بقطع ميزانيته منذ بداية العام الجاري من قبل الحكومة الاتحادية في بغداد".

واضاف بالقول:
"سنحاول بالتنسيق مع رئاسة اقليم كردستان وبرلمان كردستان وبالتعاون مع القوى الاحزاب الكردستانية الاستعجال في تاسيس مجلس الحوار يعبر عن طموحات شعب كردستان".

ووعد بارزاني بالعمل على بناء حكومة فعالة وشفافة اساسها المواطنة وفصل السلطات والسلم والعدالة الاجتماعية وحقوق الانسان وبالاخص حقوق المرأة والطفل وسيادة القانون. واكد بالقول انها ستعمل على ايجاد الحلول المناسبة لمواجهة كل انواع الفساد في الدوائر والمؤسسات الحكومة لحكومة الاقليم.
XS
SM
MD
LG