روابط للدخول

مصر تستعد لإجراء الانتخابات الرئاسية وسط تصاعد حدة العنف


اعمال عنف في القاهرة (من الارشيف)

اعمال عنف في القاهرة (من الارشيف)

قبل 72 ساعة من بدء انتخابات الرئاسة المصرية، كثف أنصار المرشحين للرئاسة عبد الفتاح السيسي وحمدين صباحي حملاتهم لحشد المواطنين للتصويت لصالحهما، وشهدت الميادين الكبرى احتفالات راقصة على أنغالم "بشرة خير" التي أثارت جدلا مؤخرا في الأوساط الفنية والسياسية، وفي الوقت نفسه تصاعدت حدة أعمال العنف وترددت أنباء عن سقوط 3 قتلى على الأقل وإصابة العشرات في مواجهات بين الشرطة وأنصار جماعة الأخوان المسلمين، فيما انفجرت عبوة ناسفة في حي مدينة نصر الحيوي بالعاصمة القاهرة.

وقال مساعد وزير الحماية المدنية اللواء سامى يوسف إن "عبوة محلية الصنع صغيرة الحجم انفجرت أمام مسجد السلام بمدينة نصر بدون وقوع أي إصابات، وأدت إلى إلحاق بعض الشظايا بسيارتين"، موضحا أن "العبوة كانت تستهدف إلحاق الضرر بقوات الشرطة المكلفة بتأمين المنطقة".

هذا وشهد يوم الجمعة تصعيدا لأنصار جماعة الأخوان، إذ خرجت عشرات المسيرات في محافظات متفرقة، واجهتها قوات الأمن بقنابل الغاز، وطلقات الخرطوش، ففي القاهرة تمكنت قوات الشرطة من فض مسيرة أخوانية في ميدان المطرية، وترددت أنباء حول سقوط قتيل خلال مواجهات اليوم.

ونشبت مواجهات بين قوات الأمن وعناصر تنظيم الإخوان بشارع الهرم، عقب فض الأمن لمسيرة للإخوان بعد قطعهم الشارع الرئيسي، وألقى الإخوان الألعاب النارية باتجاه قوات الأمن التي ردت بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع، وخيمت حالة من الكر والفر على المنطقة.

ووقعت مواجهات عنيفة بين عناصر الإخوان ومجموعة من المسيحيين بحي الجون بمدينة الفيوم، واستخدم الطرفان الأسلحة النارية، وترددت أنباء عن مصرع مواطن ووصول 3 مصابين إلى مستشفى الفيوم العام، أحدهم حالته شديدة الخطورة.

كما جرت مواجهات عنيفة في مركز المنزلة بكفر الشيخ بين أعضاء جماعة الإخوان ومؤيدي خارطة الطريق، واستخدم الطرفان الحجارة والأسلحة البيضاء وحدثت حالة من الكر والفر بالمنطقة المحيطة بالمسجد، فيما وقع عدد من الإصابات، لم يتم حصرها بعد.

وكانت جماعة الأخوان المسلمين قد دعت أنصارها إلى التصعيد يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين تزامنا مع إجراء انتخابات الرئاسة، مطالبة المصريين بمقاطعة الانتخابات في الداخل، ورفع صور مرسي يومي الانتخابات، وقالت في بيان لها، "حان الوقت ليلقن الشعب المصري الثائر عصابة الانقلاب درسا قاسيا بمقاطعة ثورية حاسمة تستكمل نجاح المصريين في الخارج، وتسقط رئاسة الدم".

هذا وبدأت وحدات من القوات المسلحة في الانتشار في مختلف المحافظات لمساعدة قوات الشرطة المدنية في تأمين الانتخابات الرئاسية، وتشارك القوات المسلحة في تأمين العملية الانتخابية بعناصر يقدر تعدادها 181 ألف و912 ضابط وصف وجندي.

وفي شبه جزيرة سيناء، أحبطت قوات الأمن محاولة تفجير رتل أمني على طريق الشيخ زويد الجورة، وقال مصدر أمني إن مجهولين نصبوا عبوة ناسفة بمنطقة جنوب الشيخ زويد بغرض استهداف قوات الأمن أثناء تحركاتها.

وكان شرطي قد لقي مصرعه في ساعة متأخرة من ليلة أمس، وأصيب ثلاثة آخرون، إثر هجوم استهدف دورية شرطة قرب الحدود مع الأراضي الفلسطينية المحتلة.
XS
SM
MD
LG