روابط للدخول

مصر: مظاهرات ليلية للاخوان شعارها "الموجة الثانية للثورة"


شهدت مناطق مختلفة من مصر مظاهرات استجابة للدعوة التي أطلقها التحالف الوطني لدعم الأخوان تحت مسمى "موجة ثانية للثورة".

ولوحظ تغير في تكتيكات الجماعة، إذ وصلت المسيرات إلى ميادين مهمة وغير متوقعة، لتقوم بفضها قبل وصول الأمن، ثم تتجه إلى غيرها، في وقت اعتمدت عناصر أخرى على توجيه ضربات متفرقة لإرهاق الأجهزة الأمنية.

وقام 6 ملثمين بتفجير مستودع أنابيب بالبراجيل بالجيزة، بداخله أكثر من 3500 أنبوبة، وأسفر الحادث عن حريق 5 سيارات، وإتلاف أسطوانات البوتاجاز، فيما لم يسفر عن خسائر بشرية.

وقال شاهد عيان، إن 6 ملثمين وراء انفجار مستودع الأنابيب، لافتاً إلى أنهم أشعلوا إطارات سيارة أسفل عربة الأنابيب خارج المستودع، ما أدى إلى اشتعال النيران بها، وامتدادها إلى بقية السيارات وانفجارهم بالكامل.

وأبطلت قوات الأمن مفعول قنبلتين بدائيتي الصنع، عثر عليهما بمحيط مبنى البنك الأهلي المصري بمحافظة بني سويف.

هذا وأصيب ضابط ومجند بإصابات بالغة، نتيجة إشعال عناصر الإخوان النيران في سيارة شرطة أعلى طريق الدائري بمنطقة المنشية بالهرم، بعد أن استولوا على سلاح الجنود.
وقام مجهولون بإضرام النار في نقطة شرطة بالغربية، ولاذوا بالفرار، ولم تتمكن الأجهزة الأمنية من تعقبهم.

في غضون ذلك، نشبت اشتباكات حادة بين عناصر تنظيم الإخوان وبين قوات الأمن بشارع العروبة بمنطقة الطالبية بالهرم، وأطلقت عناصر الإخوان الألعاب النارية تجاه الأمن، وردت القوات بإطلاق وابل من قنابل الغاز المسيلة للدموع لتفريقهم.

كما ألقى عناصر الإخوان المتظاهرين بمدينة 6 أكتوبر، كميات من الزيت والبنزين في منتصف طريق محور الكفراوى، أمام مسجد عماد راغب، لمنع قوات الأمن من الوصول إليهم.
وأطلقت قوات الأمن المركزي، قنابل الغاز المسيلة للدموع، على عناصر جماعة الإخوان لتفريق مسيرتهم في شارع سوق السيارات بالحي العاشر بمدينة نصر.

وبينما أغلقت قوات الأمن محيط ميدان الألف مسكن تحسبا لوصول مظاهرات الأخوان من منطقة عين شمس، انطلقت المسيرات إلى ميدان المطرية، رافعة شعارات رابعة العدوية، ومرددين الهتافات المناهضة للجيش والشرطة.

وأعلنت وزارة الصحة المصرية إصابة 7 أشخاص، بينهم طفلة، بطلقات نارية في مدينة الفيوم، وذلك خلال الاشتباكات الدائرة بين أنصار الأخوان وقوات الأمن.

وفي مدينة دسوق بمحافظة كفر الشيخ، خرجت مسيرة أخرى تلبية لدعوة تحالف دعم الأخوان، وجاب المتظاهرون شوارع المدينة حاملين شعار رابعة ومطالبين بإطلاق سراح المعتقلين.

كما شهدت محافظة الشرقية خروج العديد من المظاهرات في أكثر من قرية ومدينة. وأصيب رقيب شرطة بطلق ناري، خلال الاشتباكات التي حدثت بين الأهالي والإخوان بمنطقة أبو حماد.

وكانت مظاهرات ليلية قد جابت عددا من المدن المصرية وذلك في اطار الاحتجاجات التي دعا إليها تحالف دعم الشرعية تحت مسمى "الموجة الثانية للثورة"، وانطلقت الاحتجاجات استجابة لهذه الدعوة بداية من يوم الأربعاء عبر جامعات مختلفة وشهدت في يومها الأول سقوط العشرات ما بين قتلى ومصابين ومعتقلين.

وفي السياق، قررت جامعة القاهرة فصل 23 طالبا، اتهمتهم بأعمال تخريب وعنف بالحرم الجامعي ورفع علم القاعدة في مظاهرات الأربعاء الماضي.
XS
SM
MD
LG