روابط للدخول

الموصل: تراكم النفايات يهدد حياة الأهالي


عمال البلدية يرفعون نفايات في مدينة الموصل

عمال البلدية يرفعون نفايات في مدينة الموصل

تعاني إحدى مناطق الموصل المطلة على نهر دجلة، وهي منطقة الميدان، تعاني شأنها شأن كل الأحياء الشـعبية في مختلف المدن العراقية من نقص كبير بمستوى الخدمات المقدّمة وخاصة البلدية منها الأمر الذي حوّل بعض أزقتها إلى مكـبّات للنفايات.

وتقول المواطنة أم هاشم إن إلقاء النفايات بشكل عشوائي حوّل بعض الأزقة إلى تجمع للحشرات والحيوانات السائبة ما يشكل تهديداً لصحة أهالي المنطقة. وأوضحت أم هاشم لإذاعة العراق الحر "أن منطقتنا شعبية تكثر فيها محال بيع الأسماك والمخازن الجديدة التي ترمي النفايات والمخلفات في وقت لا ترفع البلدية هذه النفايات بشكل يومي، لذا نناشد المسوؤلين إنقاذنا من هذه الأخطار التي تهدد حياتنا وصحتنا."

من جانبها حمـّلت بلدية الموصل مسوؤلية تكدس النفايات في الأحياء إلى الرمي العشوائي وعدم تعاون المواطنين مع فرقها فضلاً عن نقص الآليات والمعدات اللازمة، كما قال المهندس في البلدية مهند غزوان محمد.

أما مجلس محافظة نينوى فقد أكد تشكيل غرفة عمليات لمعالجة مشكلة التلوث وتراكم النفايات في مدينة الموصل التي تتوسع كثيراً وبحاجة إلى مشاريع مستقبلية كبرى في هذا المجال، كما قال رئيس لجنة الخدمات والبلديات في المجلس لقمان الرشيدي.

XS
SM
MD
LG