روابط للدخول

"مقدمات سينمائية"... كتاب جديد عن جماليات الفن السابع


غلاف كتاب "مقدمات سينمائية" لحسين سلمان

غلاف كتاب "مقدمات سينمائية" لحسين سلمان

تستعرض هذه الحلقة من برنامج (المجلة الثقافية) كتاب "مقدمات سينمائية" للكاتب والمخرج حسين السلمان. كما تتوقف عند تظاهرة نظمتها مجموعة من الفنانين يطالبون فيها باقالة مدير عام دائرة السينما والمسرح حسن الشكرجي، فضلاً عن وقفة مع ملتقى "جليل القيسي" الخامس الذي اقيم في كركوك.

أخبار ثقافية

** اقيم في مقر اتحاد ادباء وكتاب كركوك ملتقى جليل القيسي الخامس للقصة القصيرة، دورة الروائي فلك الدين كاكه يي، بحضور نخبة من الادباء وكتاب المحافظة بمختلف قومياتهم واطيافهم. وحسب جريدة "الاتحاد" العراقية فان الملتقى استهل بالوقوف دقيقة صمت على ارواح مجموعة من الكتاب ممن فقدتهم الثقافة العراقية مؤخرا وهم فلك الدين كاكه يي وشيركو بيكه س وعبد الستار ناصر. ثم قدمت عدة كلمات ومقالات عن تاريخ القصة القصيرة وبعض اعلامها البارزين في العراق. وشارك في الجلسة كل من الكتاب والشعراء ريسان جاسم وموشي بولص وفهد عنتر وموسى جوشقن واشرف داغلي ومحمد خطاط ومؤيد قادر واحمد شواني وتقي صالحي.

جانب من التظاهرة

جانب من التظاهرة

** شارك موسيقيون من اجيال وتخصصات مختلفة في تظاهر نظموها في شارع المتنبي، مطالبين باقالة مدير عام دائرة الفنون الموسيقية حسن الشكرجي. ورفع المتظاهرون لافتات تبيّن مطالبهم وقاموا بفعاليات متنوعة. وفي ختام التظاهرة اكد عدد من الفنانين المشاركين، ذكرت جريدة "الصباح"، انهم سيستمرون بالتظاهر صباح كل جمعة في شارع المتنبي لحين تنفيذ مطلبهم. وجاء ذلك في نص بيان توجه به المتظاهرون الى وزير الثقافة.

** أقامت وزارة الثقافة الاتحادية حفلاً تكريميا للفنانة اللبنانية حسنا مطر في اربيل باعتبارها سفيرة للتواصل الفني اللبناني العراقي، وبالتعاون مع البيتين الثقافيين في اربيل وكركوك، وبحضور وكيل وزارة الثقافة الاتحادية فوزي الاتروشي ومحافظ اربيل وجمع كبير من المهتمين بالشأن الثقافي، وذلك على قاعة فندق جهينة وسط اربيل.

من تاريخ الثقافة العراقية

استضاف برنامج (المجلة الثقافية) في حلقة سابقة الكاتب والشاعر الفريد سمعان في حديث عن حال وتطورات الثقافة العراقية في عهودها المبكرة. وفي حلقة هذا الأسبوع يتحدث الكاتب عن حال الثقافة العراقية بعد الحرب العالمية الثانية وفي مرحلة الستينات، وما يراها من عناصر قوة وضعف في كيانها الحالي.
يقول سمعان ان "الافكار اليسارية الشيوعية انتشرت في العراق بعد الحرب العالمية الثانية، كما ظهر تيار قومي ايضا، وكان هناك صراع ثقافي مشروع بينهما، فضلاً عن الصراع بين الجديد والقديم، ما أدى الى ظهور جماعة الستينات المتأثرين بمجلة (شعر) وبالاداب الاجنبية".

الفريد سمعان

الفريد سمعان

ويضيف الكاتب والشاعر ان "الحركة الادبية لها تربة خصبة في العراق، اذ انه يزخر الان بالعديد من الشعراء ممن حصلوا على جوائز مختلفة. كما ان الناس الذين درسوا في جامعات الدول الاشتراكية سابقا ساعدوا ايضا في تطوير الثقافة العراقية. والحركة الادبية الان في العراق لها صداها وتأثيرها الواضح، وكذلك هو الحال في مجالات ابداعية اخرى كالمسرح والفن التشكيلي والموسيقى وغير ذلك. ولكن هناك "بعض الحواجز" التي تعيق حركة المجتمع والثقافة، فهناك حركات تحاول وضع الادب في شرنقة محدودة، ولا تشجع او تهمل المسرح والغناء والموسيقى، حتى ان دور السينما التي كانت متاحة في الكثير من المحافظات وحتى الاقضية، اصبحت منتهية الان. ولكن الضيف يعتقد ان المسرح والموسيقى وغيرها من الفنون ستستعيد دورها في المستقبل وسيتاح المجال للكثير من المواهب ان تجد مكانها مجددا".

مقدمات سينمائية

تستعرض حلقة هذا الأسبوع كتاب "مقدمات سينمائية" تأليف الكاتب والمخرج حسين السلمان والصادر عن دار الجواهري في بغداد. يقع الكتاب في 527 صفحة من القطع الكبير، وينقسم الى فصول عديدة تتطرق الى الفن السينمائي وجوانبه المختلفة.

ويقول المؤلف في المقدمة التي عنونها "خطاب الروح- تجليات ظن الجنون":
"قد تبدو تساؤلاتي ذاتية الوجود منغلقة عن واقعها وخارجة عن نطاق احتمالات الكون، وقد تكون اضغاث احلام تسربلت لوعي نائم في صحراء الانسانية، وربما هي بدوية المحتوى لا تدرك مفاهيم الحضر، وبذا تكون قد نامت النفس البشرية، وانغلقت كل نوافذ الفكر وانسحبت الى الظلام.. وربما اشياء اخرى انا لا ادركها لكن هناك من يدرك ما انا اليه قاصد".
ويتناول الكتاب عبر فصوله العديدة مواضيع متنوعة جدا تتعلق بالفن السينمائي مثل (مقدمات في الاخراج السينمائي) (الاحساس يالاشياء حولنا) (الاستخدام الدرامي للالوان) (عناصر اللغة السينمائية) (العناصر الصورية للفلم السينمائي) وكثير غيرها.
اما الغلاف الخلفي للكتاب فتضمن نبذة عن المؤلف ذكرت انه بدأ العمل الفني في منتصف الستينات مع الفنانين المسرحيين الرواد في مدينة الناصرية، كما اشارت الى كتبه واعماله الفنية المختلفة.

XS
SM
MD
LG