روابط للدخول

أوضح مدير (منظمة كردستان لحقوق الحيوان) سليمان تمر أن ظاهرة تبني الحيوانات الأليفة مثل الكلاب والقطط السائبة قد تزايدت في إقليم كردستان خلال السنوات الأخيرة لكن هذه الظاهرة مازالت تعاني صعوبات اجتماعية ودينية وهي غير مقبولة اجتماعياً لدى الكثير من الناس.
وقال تمر لإذاعة العراق الحر إنه في السنوات الثلاث الأخيرة، قامت المنظمة "بتنشيط فكرة تبني الحيوانات من قبل المواطنين التي كانت معدومة في السابق لكن الآن سنوياً يتم تبني ما بين 20 إلى 25 حيواناً من قبل المواطنين سواء في داخل الإقليم أو خارجه إذ أننا نقوم بنشر مواصفات وصور الحيوان الذي يمكن تبنيه عبر شبكة الانترنت وتأتينا الطلبات."
وبـيّن تمر أن أغلب الحيوانات التي يتم تبنيها هي الكلاب والقطط السائبة موضحاً "أغلبية الأشخاص الذين يتبنون هذه الحيوانات هم من العنصر النسوي وهم لا يرغبون في كشف هوياتهم لأن عادة تبني الكلاب داخل المنازل غير مقبولة دينياً واجتماعياً من قبل الكثير من الناس حتى الآن."

كما أوضح مدير (منظمة كردستان لحقوق الحيوان) أن المنظمة تتابع أحوال الحيوانات بعد تبنيها من قبل المواطنين مضيفاً "أنه عند استلام هذه الحيوانات من قبل متبنّيها فإننا تقدم لهم بعض الإرشادات والنصائح بخصوص أنواع الأغذية والتلقيحات التي ينبغي إعطاؤها لها." وذكر تمر أن لدى المنظمة مشروعيْن لتطوير وتنمية هذه الظاهرة
"المشروع الأول يتضمن بناء مأوى للحيوانات السائبة التي تجمع فيها هذه الحيوانات، والمشروع الثاني هو إنشاء مركز لإعادة تأهيل الحيوانات البرية التي يتم اصطيادها وبيعها في الأسواق مثل الماعز الجبلي والغزلان وما شابه."

من جهته، أوضح مسؤول قسم البيئة الطبيعية في مديرية بيئة دهوك محمد يونس "أن هناك عقبتين تقفان أمام تبني الكلاب السائبة، الأولى أن معايشة الكلاب داخل المنازل غير مقبولة دينياً، لذلك فإنه يتم استخدامها للحراسة أو الرعي، والصعوبة الثانية تكمن في تأمين الغذاء لها فهي تتغذى على اللحوم وهي مكلفة بالنسبة للمواطنين ذوي الدخل المحدود."
ودعا يونس الجهات الحكومية إلى ضرورة تبني هذه الحيوانات من خلال إنشاء مأوى لها بالإضافة إلى توعية تشجيع الناس على تبنيها "لأن وجودها يحفظ التوازن البيئي."

جدير بالإشارة أن الحيوانات السائبة وخاصة الكلاب في عموم العراق كانت وما تزال تتعرض لعمليات القتل المنظّمة من قبل السلطات لكونها تنقل عدة أمراض وتسبب الهلع داخل المجتمع.

XS
SM
MD
LG