روابط للدخول

خطيب جامع في بغداد يصف سياسيين بانهم ابالسة


جامع ابي حنيفة النعمان

جامع ابي حنيفة النعمان

أطلق الشيخ مهدي الصميدعي، إمام وخطيب صلاة الجمعة الموحدة التي اقيمت في جامع ام الطبول ببغداد، صفة ابليس على بعض السياسيين لقيامهم بزرع الفتنة بين المسلمين تحقيقا لمصالحهم الشخصية.

في الوقت ذاته اكد الصميدعي ان وسائل اعلام عديدة تسعى الى زرع الفتنة بين العراقيين، مؤكدا ان قنوات لا يهدأ لها بال حتى ترى الدماء تراق في الشوارع، حسب تعبيره.

وتعد صلاة اليوم، الصلاة الموحدة الخامسة التي تقام في احد جوامع بغداد استجابة لنداء اطلقه رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي، ودعا فيه الى اقامة صلاة موحدة كل يوم جمعة في احد جوامع بغداد الكبيرة، الامر الذي دفع البعض الى التقليل من شأن هذه الصلوات، وتأثيرها على مشهد الشحن الطائفي في العراق، إلاّ ان وكيل وزير الداخلية لشؤون العشائر اللواء مارد حسون اكد في حديث خاص لاذاعة العراق الحر ان هذه الصلوات تجمع العراقيين ومختلف العشائر في مكان واحد، الامر الذي سيزيد من اواصر المحبة بينهم.

في حين قلل عضو مجلس النواب عن القائمة العراقية طلال الزوبعي الذي حضر الصلاة من امكانية ان تحد هذه الصلوات من الشحن الطائفي، محملا السياسيين مسؤولية استمرار التوتر الطائفي في الشارع العراقي.

ورغم كل الانتقادات التي لصلاة الجمعة الموحدة الا ان امام وخطيب جامع ام الطبول رئيس هيئة افتاء اهل السنة والجماعة الشيخ مهدي الصميدعي اكد ان العمل الطيب سيثمر ولو بعد حين.

هذا وكان رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي قد دعا قبل اكثر من شهر العراقيين الى اقامة صلاة موحدة كل يوم جمعة في احد جوامع بغداد الكبيرة من اجل تقليل الشحن الطائفي في الشارع العراقي.

XS
SM
MD
LG