روابط للدخول

زعيمة المعارضة في ميانمار: يجب أن يشعر المسلمون بالأمان


ذكرت أونغ سان سو كي زعيمة المعارضة في ميانمار (بورما سابقاً) أن شعور الأقلية المسلمة بالنفور في بلدها ذي الغالبية البوذية "حالة محزنة للغاية" وأنه يجب أن تشعر هذه الطائفة بالأمان.
وقالت سو كي في مؤتمر صحفي أثناء زيارتها لليابان الأربعاء "التقيت مع بعض زعماء المسلمين في الآونة الأخيرة. أنه أمر محزن تماماً لأنه لم يذهب أي منهم إلى أي بلد آخر باستثناء بورما. لم يشعروا بأنهم ينتمون إلى أي مكان وهو أمر محزن بالنسبة لهم أنه لم يدعهم أحد يشعرون بأنهم ينتمون إلى بلادنا أيضاً"، بحسب ما نقلت عنها رويترز.
نحو 800 ألف مسلم من الروهينغا يقيمون بولاية الراخين إلا أنهم محرومون من الجنسية في ميانمار وبنغلادش المجاورة. وقتل 110 أشخاص على الأقل وتشرد 120 ألفاً معظمهم من الروهينغا جراء العنف الطائفي في 2012.
XS
SM
MD
LG