روابط للدخول

غربة الجليد وسخونة بغداد في معرض بستوكهولم


الملصق الخاص بمعرض "حوار اللون"

الملصق الخاص بمعرض "حوار اللون"

يقام في العاصمة السويدية ستوكهولم الأسبوع الحالي معرض للفن التشكيلي العراقي تحت عنوان "حوار اللون"، سعياً الى تعريف الوسط الفني السويدي بالثقافة العراقية.

وقال رئيس جمعية الفنانين التشكيليين العراقيين في السويد الفنان شاكر بدر عطية في حديث لاذاعة العراق الحر إن المعرض الذي تنظمه الجمعية يمثل أيضاً مساحة للتواصل بين الفنانين العراقيين في مختلف بلدان العالم، والذين قدموا حواراً بين الشكل واللون والكتلة، بين حالة الفنان مما يعانيه من الغربة عن الوطن وواقعه، بين غربة الجليد وسخونة بغداد.

شاكر بدر عطية الى جانب لوحته

شاكر بدر عطية الى جانب لوحته

المعرض الذي يُقام في صالة "هوسبي كونست سال" يستمر الى 29 من نيسان، وتضمن 32 عملاً فنياً نُفِّذَت بإستخدام الألوان الزيتية والأكريلك، ورسوماً على الزجاج والحرير، بالإضافة الى أعمال نحت وسيراميك، نفذها 27 فناناً (25 فناناً عراقياً بالإضافة الى فنانَين سوريَين شاركا بإربعة أعمال فنية).

وفي الإطار نفسه تشهد ستوكهولم لغاية 30 نيسان معرضاً آخر يحمل عنوان "أشرعة نحو الشمال"، تشارك فيه سبعة دول عربية خليجية هي السعودية عُمان، الامارات، قطر، البحرين، الكويت والعراق.

وسعى المشاركون في هذا المعرض العربي المشترك الى توجيه رسالة من خلال أعمالهم الى الأوساط السياسية والثقافية العربية في بلدانهم مفادها ان مفردات اللون والحياة والقواسم المشتركة أكبر من الأحقاد التي يجري بثها كل يوم في بلدانهم.

كاظم الداخل

كاظم الداخل

الفنان العراقي كاظم الداخل شارك بعملين فنيين في المعرض قال في حديث لاذاعة العراق الحر:
" العملان هما من مجموعة أكبر، ورغم أنني لا أُحبذ الاشتراك في عملين، لان المشاهد لن يطلع على تجربتي وأعمالي الكاملة، لكن الأعمال التي شاركت فيها واضحة، مستمدة من تجربة التسعينات، تتحدث عن جو المسرح، والانبهار به، وهو عمل لا يمكن ان نسميه تجريدي، لان فيه نسبة قليلة من التجريد".

XS
SM
MD
LG