روابط للدخول

صحيفة بغدادية: تحديد القروض العقارية بـ 35 مليون دينار


تابعت صحيفة "المشرق" التقرير الذي نشرته "واشنطن بوست" الاميركية حول انتهاء مصير العملية السياسية في العراق إما بدكتاتورية، أو بحرب أهلية. وفي هذا السياق استبعد عدد من النواب العراقيين نشوب الحرب الاهلية، لكن النائب عن كتلة الاحرار الصدرية بهاء الاعرجي اوضح في تصريح للصحيفة ان تقرير "واشنطن بوست" جاء بسبب وجود مخالفات دستورية. ومن هذه المخالفات، انشاء مؤسسات امنية خارقة للدستور، ومناصب لقادة عسكريين من دون موافقة مجلس النواب، وبقاء الدفاع والداخلية من دون وزيرين الى الآن. معتبراً ان مجلس النواب هو المقصر الأول بالمخالفات، وان هذا بمثابة جرس انذار له.

من جانب آخر تقول الطبعة البغدادية من صحيفة "الزمان" ان وزارة الاعمار والاسكان حددت آليات القروض العقارية للاراضي المشاعة خلال موازنة العام الحالي بـ 35 مليون دينار ومن دون فوائد.

ويكشف مصدر وصفته صحيفة "المستقبل العراقي" بانه مقرب من السفارة الاميركية في بغداد، عن ضغوط تمارس من الولايات المتحدة بشأن تصفير العملة العراقية باقرب وقت. ونقلت الصحيفة عن المصدر دون ذكر اسمه، أنه وبرغم الفائدة الظاهرية لهذا المشروع الا ان التوقيت لا يعد مناسبا لأنه سيسهم في حصول فساد مالي كبير، مشيراً إلى أنه سيكون هناك هامش من الفساد للتغطية على فوارق مالية كبيرة بسبب المناقلة النقدية بين كم العملة الحالي وكمها وقيمتها عندما ترفع الاصفار.

وفي الشأن الاقتصادي ايضاً اوردت صحيفة "المدى" حديث الخبير الاقتصادي ماجد الصوري حول اسباب ارتفاع سعر صرف الدولار الاميركي مقابل الدينار العراقي. فبالإضافة الى الضغوط الناجمة عن الاوضاع السياسية والاقتصادية في دول الجوار، اشار الخبير الاقتصادي الى ذهاب الكثير من الاموال الى التجارة الداخلية فضلاً عن الاموال التي تضخها الجماعات المسلحة في تمويل عملياتها الارهابية والتي عادة ما تكون بالدولار. اما ما يتعلق بالاجراءات المتخذة من قبل البنك المركزي فتابعت الصحيفة نقلاً عن الخبير بأنها يجب ان تقترن بخطوات عملية من الجهات الحكومية ذات العلاقة كوزارة المالية والمؤسسات الامنية لاسيما على الحدود فضلاً عن المصارف.

XS
SM
MD
LG