روابط للدخول

إقبال في الموصل على شراء نباتات الزينة المستوردة


مشتل في الموصل

مشتل في الموصل

يقبل الموصليون على شراء نباتات واشجار الزينة المستوردة بالرغم من حلول موسم البرد ارتفاع اسعارها الملحوظ، مطالبين الجهات الحكومية المعنية بدعم استيراد هذا النوع من النباتات وتشجيع زراعتها في شوارع المدينة لما تتمتع به من جمالية تفتقدها نباتات الزينة المحلية.

ويقول مواطن ان النباتات المستوردة حلوة وجميلة لكن اسعارها مرتفعة لا يتمكن ذوي الدخل المحدود من شرائها، مشيراً الى ان هناك اشجاراً بسعر مائة الف دينار، واخرى مائتي الف، مطالباً المستوردين والتجار التقليل من اسعارها ليتسنى لجميع المواطنين اقتناءها.
ويطالب مواطن آخر بلدية الموصل باستيراد نباتات زينة وزرعها في الشوارع وامام المحلات والدور لان ذلك ظاهرة حضارية وضرورة بيئية، كما هو الحال في شمال العراق وخارجه.

بدورهم طالب عدد من أصحاب المشاتل الزراعية الخاصة بتسهيل إجراءات استيراد نبتات الزينة التي تشهدها الموصل لاول مرة، فيما اكد اخرون عدم ملائمة هذه النباتات للبيئة العراقية قياسا بالنباتات المحلية، ويقول أحدهم:
"الاقبال كبير جدا على شراء نباتات الزينة، رغم ان هذا ليس موسمها، واعترف بان اسعارها مرتفعة والسبب يعود للتاجر وتكاليف النقل وظروف الموصل وما شابه ذلك، لذا نحن نطالب الجهات الحكومية المعنية تقديم الدعم للمشاتل في هذا المجال حتى تكون الاسعار مقبولة ومعتدلة".
ويضيف آخر انه ياعتقد بان نباتات الزينة المستوردة مجرد منظر فقط بدون اي مقاومة لظروف العراق ومناخه وترتبته، لافتاً الى ان النباتات المحلية رغم افتقارها لجمالية المستورد الا انها افضل منه بكثير فهي ملائمة للبيئة العراقية بالكامل.

نباتات زينة مستوردة

نباتات زينة مستوردة

من جهته اشار مدير شعبة الحدائق والغبات في بلدية الموصل يعرب خليل ابراهيم الى وجود خطط لدى البلدية لاستيراد نباتات الزينة وتوفيرها مجاناً للمواطنين والمشاتل الزراعية الاهلية شرط زراعتها في المناطق العامة، مضيفاً:
" عملت بلدية الموصل على استيراد اصناف من النباتات واشجار الزينة المستوردة في المدينة، وندعو كافة المواطنين واصحاب المشاتل الزراعية والدوائر الحكومية بمراجعتنا واستلام النباتات مجاناً، لكن شرط زراعتها في الجزرات الوسطية والاماكن العامة".

الى ذلك يقول اخصائي البستنة وهندسة الحدائق في جامعة الموصل محمد الصواف ان النباتات المستوردة قد لا تتلاءم مع مناخ العراق وتربته، اذا لم تلقَ العناية اللازمة من قبل من يهتم بزراعتها وتكثيرها، مشيراً الى ضرورة أن يقوم اصحاب المشاتل بتعريف المواطنين بطرق العناية بها والمحافظة عليها من التلف، ويفضل ان تحفظ النباتات الداخلية بدرجة حرارة محددة، وكذا الحال بالنسبة للنباتات الخارجية.


XS
SM
MD
LG