روابط للدخول

صيغة جديدة لأداء إمتحانات المراحل المنتهية


طلاب يؤدون إمتحانتهم في الموصل

طلاب يؤدون إمتحانتهم في الموصل

في اطار مساعيها لتخفيف الضغط على طلبة الصفوف المنتهية، وتوفير مناخ افضل لأداء امتحاناتهم الوزارية "البكلوريا"، وضعت وزارة التربية صيغة جديدة لإجراء هذه الامتحانات تقوم على اساس تمديد فترتها الى شهر كامل بدل اسبوعين كما كانت معتادة، على ان يتم تحديد طول فترات الاستراحة بين ايام الامتحانات بناءاً على صعوبة الدرس، فبعض الدروس حددت لها اربعة ايام واخرى ثلاثة ايام.

ويقول وكيل وزارة التربية عدنان النجار ان الهدف من الصيغة الجديدة يكمن في منح الطلبة فرصةً مضافة لمراجعة دروسهم والاستعداد للامتحان.
ويؤكد النجار في حديث لاذاعة العراق الحر ان امتحانات "البكلوريا" هذا العام ستبدأ مطلع حزيران المقبل، وستجرى في مدارس ومعاهد وزارة التربية وليس في الجامعات كما كانت خلال السنوات الاخيرة.

من جهتهم، إستقبل تربويون هذه الفكرة بحذر، إذ يلفت الخبير التربوي جاسم الكعبي الى ان طول فترة الامتحانات والاستعداد لها ستشعر الطالب بالملل، مشيرا الى انها قد تؤدي الى تراجع مستوى اداء الطالب للامتحان بدلاً من تطويره، فيما يذكر مدير مدرسة الفرات في بغداد صلاح هادي ان هذه الصيغة ستشكل ضغطاً مضافاً على الطلبة وعلى الكادر التعليمي. لكن وكيل وزارة التربية عدنان النجار يقول ان الوزارة ناقشت جميع الخيارات المتاحة ورأت ان هذه الصيغة هي الافضل.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG