روابط للدخول

مؤتمر دولي يناقش مستقبل أفغانستان بعد 2014


تُضيّف مدينة بون الألمانية الاثنين مؤتمراً دولياً كبيراً يناقش رسم مسار لأفغانستان بعد انسحاب قوات حلف شمال الأطلسي في عام 2014. ويشارك في المؤتمر مندوبون عن 85 دولة و16 منظمة دولية بـمَن فيهم الرئيس الأفغاني حامد كرزاي ووزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون ووزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي. لكن باكستان تقاطع المؤتمر بعد مقتل 24 فردا من قواتها في غارة أخيرة للحلف الأطلسي قرب حدودها مع أفغانستان. وينعقد هذا التجمع بعد عشر سنوات من مؤتمر مماثل ضيـّفَته بون إثر بضعة أسابيع فقط من إطاحة حركة طالبان في الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2001.
وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله دعا المجتمع الدولي إلى مواصلة تقديم "الدعم العملي والمالي" لأفغانستان حتى عام 2024 على الأقل. وفي تصريحاتٍ نشرتها أسبوعية (دير شبيغل) قبل افتتاح المؤتمر بيوم واحد، قال كرزاي إن بلاده ستحتاج الأموال حتى نحو عام 2024 لبناء الشرطة والجيش ومؤسسات الدولة.
إعداد وتقديم: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG