روابط للدخول

في مسعى لتوحيد الجهود الحكومية وتفعيل معالجاتها لازمة المياه الآخذة بالاتساع في العراق، قرر مجلس الوزراء استحداث مجلس اعلى لادارة الموارد المائية تحت مسمى "المجلس الوطني للمياه".

ويشرف المجلس الجديد الذي سيكون برئاسة رئيس الوزراء، على التعاملات مع الدول المتشاطئة بخصوص حقوق العراق ومصالحه المائية، فضلاً عن وضع وتنفيذ سياسات ادارة المياه واستثمارها.

ويقول مدير المركز الوطني لإدارة الموارد المائية عون ذياب عبد الله ان المجلس الجديد سيكون مؤسسة ناظمة ومفعلة لجميع الجهات والمؤسسات الفنية والسياسية ذات العلاقة بملف المياه.
ويضيف عبد الله في حديث لاذاعة العراق الحر ان الهدف من تشكيل المجلس في هذا التوقيت يتمثل في رفع مستوى عملية ادارة ملف المياه بما يتماشى مع مستوى التحديات الكبيرة القائمة، مشيراً الى ان المجلس الجديد يشكل اهمية كبيرة للعراق في هذه المرحلة.

ويعاني العراق منذ أكثر من سنتين موجة جفاف بسبب شح الأمطار من جهة، وانخفاض منسوب مياه الأنهر التي تدخل الأراضي العراقية، ولاسيما دجلة والفرات أيضاً.

ويقول الخبير في شؤون المياه ونائب رئيس لجنة الزراعة والمياه والاهوار في مجلس النواب السابق لطيف حاجي حسن ان المهم في الوقت الراهن هو وضع برامج استثمار حقيقية للمتاح من المياه في العراق قبل تشكيل المجالس واللجان.
ويؤكد حسن ان اكبر فائدة يمكن ان يحققها المجلس الوطني للمياه ستتمثل في الضغط على صانع القرار من اجل رفع مستوى التخصيصات المالية الداعمة لقطاع استثمار المياه في الظرف الراهن.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG