روابط للدخول

بايدن: المتطرفون مصدر تهديد للعالم المتحضر بأسره


بدأ نائب الرئيس الأميركي جو بايدن زيارة إلى باكستان الأربعاء لإجراء محادثات مع الرئيس آصف علي زرداري.
بايدن وصل إلى إسلام آباد قادماً من كابُل التي أمضى فيها يومين التقى خلالهما الرئيس الأفغاني حامد كرزاي وقائد القوات الأميركية والدولية في أفغانستان الجنرال ديفيد بيتريوس.
وبعد اجتماعه مع رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا كيلاني الأربعاء، وصف بايدن المحادثات بأنها كانت "مفيدة للغاية."
وأكد أن الولايات المتحدة ليست في عداء مع الإسلام، مضيفاً القول: "نحن نعلم أن هناك مَن يعتقدون بأننا فَرَضنا على باكستان أن تخوض حرباً وذلك في إطار معركة الولايات المتحدة ضد تنظيم القاعدة. لكن المتطرفين الذين يستخدمون العنف يشكّلون تهديداً ليس فقط للولايات المتحدة بل لباكستان أيضاً، وبالواقع للعالم المتحضر بأسرِهِ."
من جهته، قال كيلاني في المؤتمر الصحافي المشترك مع بايدن:
"باكستان والولايات المتحدة تقفان على جانب واحد طوال أكثر من نصف قرن وخلال جميع الفترات المحدّدة للتاريخ المعاصر. وتستند صداقتُنا وشراكتنا على القيم المشتركة."
XS
SM
MD
LG