روابط للدخول

تحطم زورق يقل مهاجرين عراقيين قبالة السواحل الاسترالية


اكدت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة تعرض زورق يقل مهاجرين عراقيين غير شرعيين الى التحطم قبالة السواحل الاسترالية جراء الامواج العاتية "عندما كان يحاول الرسو قربها "مساء الاربعاء 15 كانون اول ديسمبر 2010 "وغرق العشرات ممن كانوا على متنه" حسبما افادت بذلك في حديث خصت به اذاعة العراق الحر الناطق الاقليمي باسم المفوضية لمنطقتي اسيا وشمال افريقيا وفاء عمر

كما اعربت عمر عن شعور المفوضية السامية لشؤون اللاجئين " بالصدمة جراء الحادث الماساوي الذي لم ينجو منه الا 41 مهاجرا" من الذين كانوا على متن الزورق والذين تقول المفوضية "انهم لم يقدموا على الهجرة بهذه الطريقة ويجازفوا بحياتهم الا بسبب الاوضاع الامنية والمعاشية الصعبة التي كانوا يعانونها في بلدانهم"

وزارة المهجرين والمهاجرين العراقية وفي الوقت الذي اعربت فيه وعلى لسان وزيرها عبد الصمد سلطان عن اسفها لحادثة غرق زورق االمهاجرين هذه
جددت تأكيد موقفها الرافظ لكل انواع الهجرة غير الشرعية داعية جميع المهاجرين وطالبي اللجوء "الى العودة الى العراق الذي بات اكثر امنا " ومشككة في مدى صحة ما اوردته تقارير مفوضية شؤون اللاجئين حول الرعوية العراقية لاولائك المهاجرين الذين كانوا على متن الزورق

سلطان اكد في معرض رده على سؤال توجهت به اذاعة العراق الحر حول الاجراءات التي ستتخذها الوزارة لمتابعة موضوع زورق المهاجرين" ان هذا الامر لايقع ضمن اختصاص عمل وزارته وهو من اختصاص عمل وزارة الخارجية"

بعض من ناشطي المجتمع المدني في مجال الدفاع عن حقوق الانسان دعوا وزارة المهجرين والحكومة العراقية الى توفير الاستقرار الامني والاقتصادي لمواطنيها اولا قبل دعوتهم الى عدم الهجرة الى خارج البلاد
حيث اوضح الناشط وليام وردا " ان هؤلاء المهاجرين لم يقدموا على المجازفة بحياتهم عبر الهجرة بهذه الطريقة الا بعد ان اغلقت امامهم جميع ابواب العيش بكرامة وامان وهم لايلامون في ذلك" في بلد مازال يعاني اضطرابات امنية وسياسية واقتصادية
XS
SM
MD
LG