روابط للدخول

مؤتمر في عينكاوه يوصي بتأسيس إتحاد للإعلاميين السريان


مؤتمر الإعلاميين السريان الأول

مؤتمر الإعلاميين السريان الأول

أوصى مؤتمر اعلامي عقد في إقليم كردستان العراق بتأسيس اتحاد للاعلاميين السريان في العراق.
وكان اعلاميون سريان عقدوا على مدى اليومين الماضيين مؤتمرهم الاول في بلدة عينكاوا ذات الاغلبية المسيحية في اربيل برعاية المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية التابعة لوزارة الثقافة والرياضة والشباب في حكومة الإقليم وبمشاركة جميع المؤسسات السريانية العاملة داخل العراق وخارجه.

ذكر مدير عام الثقافة والفنون السريانية سعدي المالح ورئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر قال في حديث لاذاعة العراق الحر ان المؤتمر خرج بثوابت وتوصيات عديدة، منها الالتزام بالقضايا الوطنية والقومية للشعب السرياني والاهتمام بلغته، واشار الى ان المؤتمر أوصى باعداد وتاسيس اتحاد سيعمل على توحيد كلمة الاعلاميين السريان في الداخل والخارج.

وناقش عدد من الاكاديميين والباحثيين العراقيين والسريان في المؤتمر جوانب عديدة من الصحافة السريانية في العراق، بحاضرها وتاريخها، واشكاليات الخطاب الاعلامي السرياني.

المؤرخ الاعلامي العراقي فائق بطي قال ان الصحافة السريانية بحاجة الى بحوث ودراسات، واضاف في حديث لاذاعة العراق الحر:
"أدعو مخلصاً ان يبادر المهتمون والباحثون بشؤون الاعلام السرياني الى تدوين تاريخ هذا الاعلام، وبخاصة الصحافة السريانية في العراق، لانها ترجع في قِدَمِها الى قِدَم الحضارة في العراق".

وقال امين الرابطة السريانية في العالم ورئيسها في لبنان الاعلامي السرياني افرام حبيب ان الاعلاميين السريان يريدون ان يكونوا جزءً من الاعلام الموجود في المنطقة، واضاف:
" نريد ان نكون جزءً من هذه الاوطان، وان تكون لنا رسالة حوار وانفتاح وجسر ونهضة فكرية وعيش مشترك وحياة كريمة للجميع، ويجب ان نكرس ذلك في اعلامنا، لا ان نكون أعلامَ تخندق".

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG