روابط للدخول

اصوات تدعو الى اختيار رئيس الوزراء في استفتاء شعبي


تزايدت الحلول المطروحة لمعالجة ازمة تشكيل الحكومة التي تبدو وكأنها ترواح في مكانها، إذ ما أن تتقدم خطوة حتى تتراجع خطوتين بفعل تمسك السياسيين بمواقفهم..
احدى هذه الحلول جاءت على لسان المرجع الديني في كربلاء اليعقوبي الذي دعا الى اجراء استفتاء شعبي لاختيار رئيس الحكومة المقبلة. وعلى الرغم من كون هذا الحل غير دستوري الا ان وجد صدى طيبا لدى عدد كبير من الناس ما يفسر حسب مراقبين رغبتهم في الاسراع بتشكيل الحكومة.
وعلى الرغم من ان البعض يدرك جيدا ان للاستحقاق الانتخابي اهميته في تحديد مستقبل الحكومة الجديدة الا ان الاستفتاء الشعبي في نظرهم هو احد الحلول لتدارك حصول ذات الازمة في المستقبل كما اشار الى ذلك المواطن شاكر عبد الوهاب.
ويجد الخبير القانوني طارق حرب ضرورة التمييز بين الانتخاب والاستفتاء الشعبي. فالانتخاب كما يقول يجرى للاشخاص بينما الاستفتاء الشعبي يتم حول قضية من القضايا كتعديل الدستور وغيره.
ويضيف حرب ان الحل المطروح يجب ان يسبقه تعديل دستوري وان اي تعديل دستوري يتطلب ان يصوت عليه غالبية اعضاء مجلس النواب وبعدها يجب ان يعرض التعديل على الشعب للاستفتاء عليه.
XS
SM
MD
LG