روابط للدخول

محافظة ميسان تدرس إمكانية تحويل مطار عسكري الى مدني


بحثت محافظة ميسان إمكانية تهيئة مطار البتيرة العسكري لغرض الاستخدام المدني بعد حصول الموافقات المبدئية من قبل وزارة الدفاع.

وقال نائب محافظ ميسان محمد حسين ان الموضوع نوقش في اجتماع موسع عُقد في مبنى المحافظة ضم مدراء الدوائر الحكومية والخدمية وهيئة الاستثمار، مؤكداً على ان وزارة النقل بادرت بإرسال لجنة فنية لمتابعة متطلبات الموضوع مع الدوائر المختلفة، ولفت الى أن اللجنة ستباشر عملها مجددا خلال الأيام المقبلة.

من جهته أشار محمد علوان المستشار الفني لمحافظ ميسان إلى أن اللجنة المخصصة من وزارة النقل ستعمل على مسح مطار البتيرة الواقع على بعد سبعة كيلومترات غرب مدينة العمارة، برفقة خبراء، بعد أن تستحصل اللجنة موافقة وزارات النفط والزراعة والآثار على عدم ممانعتهم بإنشاء المطار.

وقال رئيس هيئة استثمار ميسان رائد ساعي ان أهمية انشاء مطار في ميسان تتأتى من توفير البيئة الاستثمارية عن طريق تحفيز الشركات الأجنبية لزيارة المحافظة، وتفعيل خطوط النقل الجوي، وتحقيق أرباح متبادلة للمحافظة، فضلاً عن الاستفادة من أرضية المطار في إقامة المعارض المختلفة للشركات الأجنبية كما هو الحال في مطار البصرة والنجف، وتحقيق توفير فرص عمل كثيرة للعاطلين بمن فيهم حملة الشهادات، وفتح نشاط جديد من تكنولوجيا النقل الجوي.

يذكر ان محافظة ميسان تتوفر على مطارين؛ أحدهما في قضاء الميمونة، والآخر في قضاء قلعة صالح الواقع على بعد 30 كيلومتراً جنوب المحافظة، يستخدمان للأغراض العسكرية من قبل القوات الأميركية الموجودة في المحافظة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG