روابط للدخول

تظاهرة إحتجاج في السليمانية ضد التجاوزات الإيرانية على الحدود


نظّم حشد من البرلمانيين وناشطي منظمات المجتمع المدني والمواطنين الكرد تظاهرة إستنكار في محافظة السليمانية ضد الانتهاكات التي تتعرض لها الحدود العراقية من جانب ايران، وما تتمخض عنه من اعتداءات تصيب سكان القرى الحدودية باضرار مادية ومعنوية.
عضو البرلمان الكردستاني سردار عبد الله طالب ايران بالكف عن ايذاء المدنيين العراقيين، وحل مشاكلها الداخلية بعيداً عن حدود العراق.
وقال عضو لجنة قلعة دزه للدفاع عن حقوق المتضررين نتيجة القصف الايراني محمد خضر ان ما تدعيه ايران من انها تطارد عناصر (بزاك) داخل الاراضي العراقية، حجة واهية، وقال ان عليها ان تعلم ان هذه المشاكل تحل عن طريق الحوار مع الحكومة العراقية وحكومة اقليم كردستان وبالطرق الدبلوماسية.
من جهته يعرب المواطن خالد محمد عن اعتقاده بان انتهاكات دول الجوار المستمرة للحدود العراقية ناتجة عن تأخر تشكيل الحكومة، واستغلال هذه الدول للوضع الذي تمر به البلاد، فيما ناشدت الصحفية اسراء فيلي المجتمع الدولي والامم المتحدة الخروج من صمتها حيال ما تتعرض له الحدود الدولية العراقية والمدنيون العراقيون على هذه الحدود.
يشار الى ان التجاوزات والإنتهاكات الايرانية للحدود الدولية العراقية بدأت باحتلال حقول النفط العراقية الواقعة على الحدود في محافظة ميسان، مروراً باستفزازات يومية لرجال شرطة الحدود واسر بعضهم، وانتهاءً القصف المتواصل للقرى والنواحي الحدودية في اقليم كردستان العرا ، لكن التجاوزات اتخذت هذه المرة منحى مختلفاً، بعد ان أشارت تقارير الى ان قوات ايرانية باليات عسكرية قامت بالتوغل عدة كيلومترات داخل اراضي اقليم كردستان العراق، واقامت مقرات عسكرية لها في سابقة تعد الأخطر ..
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG