روابط للدخول

طلاب جامعيون شكوا من الأجواء غير المريحة في القاعات الامتحانية


مع اقتراب موعد الامتحانات النهائية لطلبة الكليات والمعاهد في أنحاء العراق، شكا عدد من الطلبة من الظروف التي ترافق تلك الامتحانات، وخاصة ما يتعلق منها بتوفير أجواء مريحة في القاعات الإمتحانية.

واشار طلبة في جامعة بغداد التقتهم إذاعة العراق الحر الى ان القاعات الإمتحانية في جميع الكليات لا تتوفر فيها اجهزة تكييف الهواء، فضلا عن أن الطالب لا يحصل على الماء البارد خلال أدائه الامتحان.
مشكلة أخرى عانى منها الطلبة خلال السنوات الماضية تمثلت كما قال الطالب لؤي إبراهيم في ان اغلب أسئلة الامتحانات النهائية كانت من خارج المواد التي درسوها، الامر الذي تسبب في رسوب عدد كبير من الطلبة.
وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بدورها أكدت على لسان الوزير عبد ذياب العجيلي أن الوزارة أرسلت تعليماتها الى جميع الكليات والمعاهد في العراق بضرورة توفير كافة الوسائل والإمكانات التي تتيح للطالب أداء الامتحان بشكل سلسل ومريح، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن امتحانات العام الدراسي الحالي ستكون أفضل من سابقاتها بكثير.
وفيما يتعلق بقضية احتواء أسئلة الامتحانات النهائية على مواد من خارج المناهج المقررة لفت العجيلي إلى أن الوزارة عالجت هذا الموضوع، وألزمت جميع المعاهد والكليات بان تكون أسئلة الامتحانات النهائية متوافقة مع المنهج الدراسي تجنبا لحصول أي إرباك.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي المرفق.
XS
SM
MD
LG