روابط للدخول

المواطنون في ذي قار يستذكرون حرب إسقاط نظام صدام



بالرغم من مرور سبعة أعوام متتالية على مرحلة التغيير السياسي عام 2003 ،وسقوط النظام السابق على يد القوات
الأمريكية ومن تحالف معها ، بالرغم من هذه السنوات التي مرت ، إلا أن المواطن الذيقاري مازال يستذكر لحظات الحرب
التي أودت بسقوط ذالك النظام ،المواطن احمد مزعل يرى بأن السنوات قبيل عام 2003 ،كانت قاسية على الشعب العراقي ،
وكان سقوط نظام صدام حسين بالنسبة إليهم أشبه بالحلم ،وتحققت أمنية الشعب وهي الحرية.
الفنان كريم جابر يستذكر لحظات الحرب حينما كان يجلس في بيته وهو يتابع الإحداث لحظة بلحظة، رافضا تغيير النظام عن طريق العمل العسكري
والحرب، ويقول أن لحظات 9 نيسان عام 2003 مازالت عالقة في ذهنه لأنها لحظات نسيان الماضي المؤلم.
الممثل المسرحي زكي عطا كان يتوقع من خلال تلك الحرب ان شيئا ما سوف يحدث، وسيكون حدثا مهولا، ربما هو سقوط
الدكتاتورية، مؤكدا أن سقوط صدام كان في عام 1991 حينما انتفضت محافظات الجنوب والوسط عليه وسقطت 14 محافظة
عراقية،
المحلل السياسي عبد الخفاجي أكد أن لحظة سقوط النظام كانت لحظة فرحة للشعب العراقي. أما أهم شئ تحقق بعد مرحلة التغيير
فهي الديمقراطية والانتخابات الحرة.
المزيد في الملف الصوتي المرفق:
XS
SM
MD
LG