روابط للدخول

إقليم كردستان العراق يوقد شعلة نوروز


دبكات كردية ليلة نوروز

دبكات كردية ليلة نوروز

شهدت جميع مدن اقليم كردستان العراق مساء السبت احتفالات واسعة بمناسبة حلول عيد نوروز الذي يعتبر عيد راس السنة الجديدة عند الشعب الكردي، واوقدت شعلة نوروز وسط الدبكات الكردية واطلاق الالعاب النارية بمشاركة مجاميع كبيرة من المواطنين وتحضيرات للتوجه الى الوديان والسفوح الجبال الاحد للاحتفال بالعيد وسط الخضرة الجميلة.
الكاتب والاعلامي عمر فرهادي يقول ان لنوروز خصوصية عند الشعب الكردي، ويضيف لاذاعة العراق الحر:
" للشعب الكردي خصوصية في العراق والبلدان الاخرى، فهو يتطلّع الى الحرية والى تاسيس كيان له فاتخذ من هذه المناسبة رمزاً للتحرر".
ويعيد بنا فرهادي الى منتصف القرن الماضي حيث الاحتفالات التي كانت تجري بعيد نوروز واضاف:
" اتذكر في الاربعينات في اربيل كانوا يحتلفون بعيد نوروز وينشدون الاغاني الوطنية باللغة الكردية ويوزعون الحلويات بهذه المناسبة ويعتبرونها عيد التحرر من الظلم ومن الدكتاتور الذي كان اسمه ضحاك".
ويقول الشاعر عارف حيتو انه يصر على أن يكون موجوداً في عيد نوروز من كل عام في اقليم كردستان للاحتفال به، مؤكداً ان لنوروز مكانة خاصة في اشعاره وقصائده، ويضيف:
"عندما اتحدث عن حادثة جميلة او عزيزة الى قلبي آتي على ذكر نوروز، وقصائدي مليئة بذكر هذا العيد في دواويني".
وبمناسبة حلول عيد نوروز وجه رئيس إقليم كوردستان العراق مسعود بارزاني رسالة تهنئة الى الشعب الكوردي متنمياً ان يكون نوروز هذا العام عيد توحيد صفوف الكرد، وجاء في الرسالة:
"نتمنى ان تكون هذه السنة الكردية الجديدة مليئة بالانتصارات والحصول على الآمال والتمنيات وأهداف شعب كوردستان وعودة كافة المدن والقصبات المستقطعة الى إقليم كوردستان وتنظيم أكثر في البيت الكوردستاني".
واكد بارزاني ان الشعب الكردي يعيش مرحلة حساسة في اشارة الى المرحلة القادمة في العراق والتي ستشهد ولادة حكومة عراقية.
يذكر ان اقليم كردستان العراق دأب منذ سنوات على الاحتفال بعيد نوروز لمدة ثلاثة ايام، وهي عطلة رسمية في جميع المؤسسات والدوائر الحكومية بالاقليم.
XS
SM
MD
LG