روابط للدخول

التعداد العام للسكان في العراق خلال تشرين الاول المقبل


عقدت وزارة التخطيط والتعاون الانمائي يوم الاحد اجتماعها السنوي الذي استعرضت فيه خطط عمل الوزاة للعامين الماضي والحالي. وتم خلال الاجتماع الذي ترأسه وزير التخطيط علي بابان التركيز على موضوع التعداد السكاني العام المقرّر اجراؤه خلال تشرين الاول المقبل، وذلك في ضوء النتائج والمعطيات التي افرزتها عمليات الحصر والترقيم للابنية والمنشات في كافة محافظات العراق.
وقال رئيس الجهاز المركزي للاحصاء مهدي العلاق في تصريح لاذاعة العراق الحرّ "ان الانتهاء من عمليات الفرز والترقيم تمهيدا لاجراء التعداد العام هو ابرز ما انجزته الوزراة خلال العام المنصرم"
وبحسب الجداول الزمنية التي وضعها الجهاز المركزي للاحصاء، فسيجرى التعداد العام للسكان خلال تشرين الاول المقبل، بعد ان كان مقررا اجراؤه العام الماضي.
وقال وزير التخطيط علي بابان في سياق اجابته عن اسئلة الصحفيين "ان تحديد شهر تشرين الاول جاء لاعتبارات وحسابات لدى الوزارة تتعلق بالمناخ وسير العام الدراسي ولاعتبارات اخرى"، كما اكدّ الوزير الذي يترأس الهيئة العليا للتعداد انه قد تم انجاز كافة الاستعدادات لعملية التعداد بما في ذلك تهيئة الكوادر البشرية وتدريبها للقيام بهذا الاستحقاق.
وكانت الفرق المرسلة من قبل الوزارة للقيام بعمليات الحصر والترقيم قد واجهت بعض العقبات في بعض المناطق "المتنازع عليها" وفي محافظة نينوى تحديدا، غير ان المدير التنفيذي للتعداد في اقليم كردستان محمود عثمان قال ان عمليات الترقيم انجزت في كافة المناطق بنجاح وذلك بالتنسيق ما بين وزارة التخطيط في حكومة الاقليم وبين الوزارة الاتحادية في بغداد.
وقالت المديرة التنفيذية العامة للتعداد نهى خضر يوسف انه "بانتهاء عمليات الحصر والترقيم نكون قد انجزنا ما نسبته 50 % من عملية التعداد عمليا"
وكان اخر تعداد عام للسكان في العراق قد اُجري عام 1997، واظهرت نتائجه ان نفوس العراق نحو 23 مليون نسمة.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG