روابط للدخول

صحافة كردية: رسائل لطالباني والبرزاني بمناسبة العام الجديد


كتبت صحيفة كوردستانى نوي ان رئيس الجمهورية جلال طالباني قد وجه بيانا الى الشعب العراقي بمناسبة انتهاء عام 2009 وبداية عام 2010.

وجاء في البيان ان بلادنا تودع عام 2009 قاطعة شوطا آخر على درب تحقيق أماني شعبنا الأبي العظيم في بناء بلد تحرر من نير الاستبداد وسلك سبيل الحرية والديمقراطية وإرساء ركائز النظام التعددي الديمقراطي الفيدرالي، ودولة المؤسسات التي تكفل لجميع أبنائها التكافؤ والحياة الحرة الكريمة.
واضاف طلباني في بيانه ان بلادنا قد خطت خطوة على طريق استكمال سيادتها وذلك بانسحاب القوات الحليفة من المدن في إطار تنفيذ الاتفاقيتين اللتين عقدها العراق مع الولايات المتحدة.
واشار طالباني الى إن الإرهابيين وسائر أعداء العملية السياسية اضطروا إلى التراجع والانزواء لكنهم لم يكفوا عن أفعالهم الإجرامية واستهداف المواطنين الأبرياء ومؤسسات الدولة. واشاد طالباني بالوحدة التي اظهرها الشعب العراقي في إدانته لتلك الجرائم، والوحدة التي اظهرها في افشال المخططين ومخططاتهم ومن يقف خلفهم، ودعا الاجهزة الأمنية للقيام بدور أكثر نشاطاً في المجال الاستخباري والأمني ودفع الموت والارهاب عن شعبنا، ومطاردة فلول الإجرام وإلقاء القبض على الجناة وسوقهم إلى القضاء العادل.
وفي اطار استقبال العام الجديد نقلت الصحيفة نص رسالة رئيس اقليم كردستان الى العراقيين والعالم بهذه المناسبة والتي هنأ فيها كل مكونات شعبنا وكل الأحزاب والأطراف السياسية الكوردستانية والعراقية والعالم أجمع، وخاصة الأخوات والاخوة الأعزاء المسيحيين والأحزاب والأطراف السياسية والثقافية والاجتماعية المسيحية في كوردستان الذين اتخذوا من إقليم كوردستان مأوى بسبب الإرهاب وسياسة الخوف والرعب الموجود في مناطقهم. وتمنى بارزاني أن تكون سنة2010 حافلة بالخير والأفراح والسلام لكل دول العالم، و أن تنتهي ظاهرة الإرهاب والعنف في العراق وكوردستان في ظل وحدة الموقف واستتباب سلطة القانون والتعايش الأخوي، وتمنى بارزاني لكوردستان ان تكون متقدمة ومتطورة، وان يشعر فيها كل فرد بالطمأنينة والرفاه، وأن تكون سنة لإقرار كل الحقوق المشروعة لشعب كوردستان.
تناولت الصحيفة المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في مطار السليمانية الدولي والذي تناول فعاليات المطار خلال عامي 2008 و2009 والمشاريع التي هي الان قيد التنفيذ والتي تكلف 32 مليار دينار.
ونقلت الصحيفة عن المدير العام للمطار طاهر عبد الله قوله ان واحدة من خصائص هذا المطار هي العمل الدائم لتطويره واقامة مشاريع جديدة فيه وتزويده بالاجهزة والالات الحديثة. واشار عبد الله الى ان عدد الرحلات الجوية في عام 2008 بلغ 3054 رحلة جوية، فيما ارتفعت عام 2009 الى 3498 رحلة وان عدد رحلات نقل المواد التجارية وغيرها قد بلغ 622 رحلة، فيما كانت الزيادة في هذا العام 75% وبلغت رحلات نقل المواد 1092 رحلة، واكد عبد الله ان هناك عدة مشاريع قيد التنفيذ بمبلغ 32 مليار دينار و516 مليون.
XS
SM
MD
LG