روابط للدخول

صحيفة كردية: قيادي بعثي يتوسط بأمر من رغد بين الدوري والأحمد


رغد صدام حسين

رغد صدام حسين

كتبت صحيفة هوال الأسبوعية ان مصادر خبرية مطلعة في كركوك توقعت ازدياد وتيرة العمليات الإرهابية في العراق عامة وكركوك بشكل خاص عشية التهيؤ للانتخابات البرلمانية المرتقبة؟

وتشير معلومات إلى أن الحكومة العراقية سوف تنفذ حكم الإعدام بالعشرات من قادة النظام البعثي البائد قبل إجراء الانتخابات.
وقالت مصادر خاصة للصحيفة ان قياديا بعثيا سابقا يعمل الآن ناشطا سياسيا قد توسط وبأمر من رغد بنت صدام بين كوادر جناحي البعث (الأحمد – الدوري) لتوحيد مواقفهما بشأن كركوك وتشكيل جبهة موحدة ضد مجريات العملية السياسية في المدينة وتقويض الاستقرار والأمن فيها.
ونجحت الوساطة ونتج عنها عقد مؤتمر في مركز المدينة حضره العديد من البعثيين، وتم تمويل المؤتمر من قبل رغد المقيمة في العاصمة الأردنية عمان وبمباركة الدوري.
كتبت الصحيفة في خبر تصدر صفحتها الأولى ان هيئة المساءلة والعدالة في العراق لا تسمح للتجمع الجمهوري العراقي وعدد من التجمعات والكتل السياسية الأخرى بالترشيح الى الانتخابات النيابية العراقية المقبلة.
ونقلت الصحيفة عن علي فيصل اللامي المدير العام التنفيذي لهيئة المساءلة والعدالة التي حلت محل هيئة اجتثاث البعث ان الهيئة لن تسمح لعدد من التجمعات والكتل السياسية بالمشاركة في الانتخابات العراقية المقبلة وذلك استنادا الى مواد الدستور العراقي الذي لا يسمح لتنظيمات البعث المنحلة بالمشاركة في الانتخابات تحت اي تسمية جديدة، وان من هذه التنظيمات السياسية التي لن يسمح لها بالترشيح إلى الانتخابات المقبلة للبرلمان هو التجمع الجمهوري العراقي برئاسة عاصم الجنابي وقائمة الحل برئاسة جمال الكربولي وتجمع الاتحاد الجمهوري برئاسة نهرو عبد الكريم.
واشارت صحيفة هوال الى خبر سابق كشفت فيه توجيه عزت الدوري زعيم احد أهم أجنحة البعث المنحل في العراق تحية الى رئيس التجمع الجمهوري العراقي عاصم الجنابي الذي تمكن خلال الفترة السابقة من تجميع كوادر البعث السابق تحت لواء التجمع الجمهوري الذي يمتلك 6 مقاعد في مجلس محافظة كركوك الحالي.
وأكد اللامي أن هيئة المساءلة والعدالة مصرة على منع البعثيين من الوصول الى البرلمان العراقي المقبل، مؤكدا ان اي أي رئيس كتلة او قائمة يشمله قانون المساءلة والعدالة فان كتلته تحل ولكن اذا كان احد مرشحي اي كتلة مشمولا بالقانون فان المنع يشمله وحده.
نشرت الصحيفة انه وبسبب ازدياد الإصابات بمرض أنفلونزا الخنازير فقد اغلقت روضة للاطفال في كركوك.
ونقلت الصحيفة عن قسم الدراسة الكردية في مديرية تربية كركوك ان المدارس قد بلغت بإغلاق الصفوف، في حال ظهور أي إصابة بالمرض الوبائي وأضاف مدير الدراسة الكردية يوسف سعيد للصحيفة أن احد صفوف روضة كلاله في كركوك قد أغلق بسبب الاشتباه بوجد المرض بين الأطفال في الروضة.
ذكرت صحيفة هوال الأسبوعية أن مستشفى الطوارئ في السليمانية قد أعلن عن أعداد الجرحى والموتى في الحوادث المرورية للأشهر العشرة الأولى من هذا العام فيما وزعت جمعية السلامة المرورية الكردستانية أكثر من عشرة آلاف علامة مرورية على المناطق العامة داخل مدينة السليمانية.
وأضاف خالد عمر مسؤول الإعلام في الجمعية أن عدد الحوادث المرورية قد ارتفع بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة مما حدا بالجمعية كمرحلة أولى الى توزيع عشرة آلاف إشارة مرورية خاصة بتقليل السرعة في عموم مدينة السليمانية على شكل ملصقات وضعت قرب الأسواق والكراجات والمدارس والمكتبات وغيرها من المناطق العامة.
وأضافت الصحيفة أن إحصاءات مستشفى الطوارئ للأشهر العشرة الماضية تشير إلى أن 2524 شخصا قد جرحوا في حوادث مرورية وان 77 شخصا قد توفوا بسبب الحوادث.
XS
SM
MD
LG