روابط للدخول

صحافة عراقية: صمت العرب إزاء التفجيرات تواطؤ مع الإرهاب


عناوين وصور تحدثت في الصحف البغدادية ليوم الاثنين عن تفجيرات الصالحية التي استهدفت مباني وزارة العدل ومجلس محافظة بغداد. وتنقل الصحف ايضاً ادانة الاوساط المحلية والعربية والدولية بشأن الحادث.

صحيفة المدى وفي افتتاحيتها اعتبرت ان الاستهتار بمصير الناس وحياتهم وأرزاقهم لم يبلغ ما بلغه لدى الكثير من السلطات العربية والإعلام العربي المأجور (على حد وصف الصحيفة)، مضيفة ان الصمت الذي هو شكل مخزٍ من أشكال التواطؤ مع الجرائم الإرهابية يأتي معبِّراً عن ذلك الاستهتار، بينما تأتي التسويغات التي تلقي باللائمة على الوضع السياسي العراقي وإشكالاته وتعقيداته، كمحاولةٍ أكثر خزياً لإيجاد مظلة يتبرر معها القتل والإبادة الجماعية.
وتكمل الصحيفة "لن يكون هذان الصمت والتسويغ تعبيرا عن سوء تفاهم أو عن تخاصم سياسي بين النظام العراقي الجديد وجواره ومحيطه الإقليمي، بل هو تعبير عن أزمة أخلاقية وسياسية تؤسس لمستقبل أسود من العلاقات القائمة على التكاره والقطيعة التي لن يردم آثارها أي جهد مطلوب للإصلاح"، على حد ما نشرته صحيفة المدى.
وبعيداً عن الشأن الامني نقلت صحيفة الزمان بطبعتها البغدادية عن مدير عام الهيئة الوطنية للتقاعد علي عويد استعداد الهيئة لصرف الزيادة الجديدة في رواتب المتقاعدين في تشرين الثاني المقبل.
وقال عويد في تصريح للصحيفة: نأمل من مجلس النواب المصادقة على القرار حتى نستطيع صرف الزيادة بداية الشهر المقبل، مضيفاً "اعددنا البرنامج الكامل بشان هذه الزيادة".
اما بشأن قلة الزيادة مقارنة مع اسعار السلع والبضائع، فاوضح المدير ان الزيادة تعتمد على ميزانية الدولة وهي منخفضة لذلك قررت وزارة المالية هذه الزيادة. مبيناً عملهم على زيادة رواتب المتقاعدين ككل والحد الادنى للرواتب سيكون 220 الف دينار شهرياَ.
ومنها انتقالاً الى مجموعة من العناوين المتفرقة من صحف متفرقة:
ففي الصباح: العمل تباشر بتطبيق نظام البطاقة الذكية في عموم البلاد.
صحيفة المشرق: مدير الصحة العامة يعلن عن ان اكثر من 50% من المصابين بانفلونزا الخنازير تماثلوا للشفاء .. فيما الاصابات ارتفعت الى نحو 650 اصابة.
وفي الاتحاد نقرأ "العراقيون ما زالوا يحتلون الصدارة على قائمة طالبي اللجوء في العالم".
XS
SM
MD
LG