روابط للدخول

صحافيون في كربلاء: لسنا أحرارا بنقل الوقائع


تظاهرة إعلاميين في شارع المتنبي ببغداد، 14 آب 2009

تظاهرة إعلاميين في شارع المتنبي ببغداد، 14 آب 2009

لا يخفى أن مهنة الصحافة في العراق تقدمت خطوات كبيرة بعد 2003، وشهدت المحافظات العراقية ظهور العديد من المنابر الاعلامية.

فبعد أن كانت الصحافة أحادية موجهة لخدمة الحكومة التي احتكرت إصدار الصحف وامتلاك الإذاعات ومحطات التفلزة، تغير الوضع تماما بعد 2003 فبات كل من يملك مالا يمكنه تأسيس وسيلة إعلام تعجبه.
ولكن مع هذا التحول الكبير ما زال الصحافيون يتعرضون من وقت لآخر لاعتداءات قد تصدر من أجهزة أمنية أو يتعرضون لمضايقات تتعدد أطرافها ،وإن كان الطرف الرسمي هو الأبرز فيها.
ويقول مدير مكتب صحيفة البينة في كربلاء علي إبراهيم"إنه تعرض للسجن لعدة ايام بسبب توجيه الانتقاد لقائد شرطة سابق في 2005، ولولا تدخل مجلس المحافظة لما تم إطلاق سراحه"، ويضيف ابراهيم أنه "همش فيما بعد ولم يدع لتغطية نشاطات تقام في المدينة".
وقبل أشهر وبعد بث المحطة الفضائية التي تعمل بها تقريرا حول مشكلة المياه في بعض أحياء كربلاء اضطرت الصحفية إيمان بلال للمثول أمام القاضي بعد رفع دائرة الماء دعوى قضائية ضدها، ومع أنها كسبت القضية غير أن هذه الواقعة تؤشر مدى الضغوط التي يتعرض لها الصحافيون.
وهناك جهات تجعل من المكانة الدينية لكربلاء سببا لاحتواء وسائل الإعلام، ويقول الصحافي عادل كزار"إن بعض الجهات تعترض على نشر وقائع من قبيل جرائم الشرف معتبرة ذلك مما يسيء للمدينة".
وفي مقابل المنزعجين مما يسمونه بالقيود التي تفرض على الإعلام، هناك من يلقي باللائمة على الصحفيين أنفسهم لأنهم لم يتمكنوا من المهنة بعد، وادوا الدور الصحفي بشكل يسيء للحرية التي أتيحت لوسائل الإعلام بعد التغيير، كما يقول سلام البناي، مضيفا أن "بعض الصحافيين لا يعملون بمهنية ويستغلون أجواء الحرية".
يعمل الصحافيون في كربلاء مع وسائل إعلام عديدة بعضها محلية وأخرى تابعة لدول أو مملوكة لأشخاص يقيمون في دول مختلفة، ويقول بعض الصحافيين إنهم "يعملون وفقا لتوجيهات القائمين على القنوات الإعلامية التي يعملون معها، دون أن يكون لهم دور كبير في سياسة تلك القنوات وطريقة تعاطيها مع الوقائع"، بحسب الصحفي ماجد الخياط.
جدير بالإشارة أن الصحفيين ما زالوا يعملون بلا قانون يكفل لهم بعض الضمانات والحقوق، فقد طال انتظار إقرار قانون حماية الصحافيين المطروح على البرلمان منذ أشهر، كما أن صحافيي كربلاء اشتكوا مما اسموه الموقف السلبي لنقابة الصحفيين من طلبات انضمامهم للنقابة، وقال عشرات منهم اعتصموا الشهر الماضي إنهم قدموا طلبات عديدة لكن النقابة أهملتها جميعا.
XS
SM
MD
LG