روابط للدخول

ردود أفعال روسية على زيارة وزير الطاقة الروسي إلى بغداد


وزير الطاقة الروسي سيرغي شماتكو

وزير الطاقة الروسي سيرغي شماتكو

قال مصدر في المكتب الإعلامي لوزارة الطاقة الروسية في حديث الى اذاعة العراق الحر ان وزير الطاقة الروسي سيرغي شماتكو الذي زار بغداد اوائل هذا الابسوع، ناقش مع قيادة البلاد سبل تعزيز التعاون الثنائي في مجال الطاقة.

المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته اوضح ان روسيا التي كانت تنعاون مع العراق بنشاط في مجال الطاقة ايام صدام حسين، تأمل الآن في اعادة العلاقات مع بغداد الى سابق عهدها.

وقال شماتكو على نتائج الزيارة ان المسؤولين العراقيين الذين التقوا به اثناء الزيارة، اشاروا الى انهم يرحّبون بالشركات الروسية في العراق.

ولكن الخبير الروسي المتخصص في العلاقات بين موسكو والاقطار العربية البروفسور قسطنطين ترويفتسيف اعرب عن تشاؤمه من تنائج الزيارة ومستقبل التعاون الروسي العراقي في مجال الطاقة بشكل عام. ترويفتسيف اكد انه "لا توجد هناك نتائج مباشرة وملموسة" لزيارة شماتكو الى بغداد، مضيفا انه لم يسمع عن عقود او اتفاقيات وُقّعت. ومضى يقول ان مضمون الزيارة "يقتصر على تصريحات وهي تصريحات غامضة وعادية تشير الى الارادة المتبادلة للتقدّم في تطوير التعاون، لا اكثر" بحسب تعبيره. وقال الخبير الروسي انه "لا توجد هناك ارضية واسعة لتطوير العلاقة بين البلدين في مجال الطاقة في الوقت الحاضر" على حد قوله.

ولكن رئيس شركة لوك اويل النفطية الروسية واحد الكبيروف قال في حديث الى التلفزيون الروسي ان شركته تنظر الى مستقبل التعاون مع العراق في قطاع النفط بتفاؤل. الكبيروف اشار الى ان شركة لوك اويل تستعدّ الآن للجولة الثانية للمناقصة على تطوير الحقول النفطية و"تتعامل مع شركائها بنشاط". ولفت الى شركته أعدّت الكثير من الاقتراحات، معربا عن أمله بأن "الخبرة التي حصلت عليها شركة لوك اويل اثناء الجولة الاولى للمناقصة ستمكّننا من عرض اقتراحات اكثر جاذبية من منافسينا" على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG