روابط للدخول

رحيل السيناتور الأميركي أدوارد كينيدي



قال الرئيس الأميركي باراك أوباما الأربعاء إن "قلبه ينفطر حزناً" على رحيل السيناتور ادوارد كينيدي الذي كان على مدى أعوام طويلة ركيزة أساسية للحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة.
وأضاف أوباما "طوال 50 عاما كان كل تشريع تقريباً للدفاع عن الحقوق المدنية وتحسين الأوضاع الصحية والحالة الاقتصادية للشعب الأميركي يحمل اسمه وكان نتيجة لجهوده"، بحسب تعبيره.
كينيدي رحل في وقت متأخر الثلاثاء عن سبعة وسبعين عاما بعد معركة خاضها مع سرطان المخ لأكثر من عام.
وفي تصريحاتٍ أدلى بها للمراسلين الأربعاء، قال أوباما:
(صوت الرئيس الأميركي)
"خلال السنوات الماضية، تشرّفتُ بمعرفته كزميلٍ ومستشارٍ وصديق. وعلى الرغم من معرفتنا منذ زمن بأن هذا اليوم سوف يأتي، لكننا ترّقبناهُ بقدْرٍ كبيرٍ من الوَجل."
.إعداد وتقديم: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG