روابط للدخول

تفاقم الأمراض بين الاطفال في ناحية بتكريت



أمراض انتشرت في ناحية يثرب جنوب شرق تكريت مثل التيفوئيد والحصبة والجدري والتهاب الكبد الفيروسي وبخاصة بين الأطفال.
هذه الأمراض المنتشرة في يثرب أكدتها الجهات المسئولة في ناحية يثرب حيث قال مدير الناحية عزيز حسن إن الجانب الصحي معدوم في الناحية لقلة الكوادر الطبية وعطل جميع الأجهزة الطبية ومشاريع المياه التي أقيمت من قبل قوات التحالف والتي يبلغ مجموع هذه المشاريع 12 مشروعا، هي معطلة ومتوقفة وذلك لكونها معتمدة على التمويل الذاتي والمياه غير الصالحة للشرب هي من أهم الأسباب التي أدت إلى تفشي هذه الأمراض في ناحية يثرب، وهناك 36 مصاب بمرض التهاب الكبد الفيروسي في الناحية واغلبهم من الأطفال.
الجيش الأمريكي العامل في محافظة صلاح الدين قدم مساعداته الطبية العاجلة إلى أهالي ناحية يثرب من خلال فتح مركز طبي أمريكي متنقل ولمدة ثلاثة أيام في الناحية وبإشراف كوادر طبية أمريكية وعراقية متخصصة مع توفير العديد من الأدوية الضرورية للمصابين بتلك الأمراض.
لندك بيريكك مسئول الوفد الطبي في الجيش الأمريكي في الفرقة 65 قال إن هناك حالتين مرضيتين أكثر انتشارا في ناحية يثرب هما التيفو ئيد والتهاب الإذن، ونحن ننصح العوائل أن تأخذ الأطفال إلى العيادات الصحية لغرض العلاج، لان سبب انتشار هذه الأمراض هو استخدام المياه غير الصالحة للشرب، وبخاصة من قبل الأطفال، وبالنسبة للأمراض الأخرى مثل الحصبة والجدري يجب عزل الأطفال عن غيرهم وتقديم العلاج لهم.
كما أكد النقيب برادي ولسن آمر الفصيل العسكري في الجيش الأمريكي في قضاء بلد ان عمل القوات الأمريكية سوف يستمر في مجال مساعدة الحكومة المحلية في المحافظة والقوات الأمنية العراقية، وان كان تركيز القوات الأمريكية ينصب اليوم على دعم مشاريع البناء والأعمار في المحافظة وفي جميع المجالات. وقال بعد الاتفاقية الأمنية، وبعد أن كانت مهماتنا قتالية أصبحت ألان تصب في مساعدة الحكومة المحلية والقوات العراقية كما أن توجهنا أصبح متوجها للمشاريع الخدمية والعمرانية.
النهوض بالواقع لخدمي والصحي في اغلب القرى والقصبات التابعة لمحافظة صلاح الدين هو ما يطالب به أهالي تلك المناطق من الجهات المحلية المسئولة، وذلك حفاظا على حياتهم وحياة أبنائهم من الأمراض الخطيرة والفتاكة التي بدأت تظهر مؤخرا وتنتشر بسرعة في مناطقهم.
XS
SM
MD
LG