روابط للدخول

موصليون يطالبون الكتل الفائزة بحل خلافاتهم والإسراع بتشكيل مجلس المحافظة


برغم بعض التصريحات التي أطلقت مؤخرا حول حل أزمة المناصب السيادية في نينوى والناشبة بين قائمة نينوى المتآخية والحدباء الوطنية على خلفية انفراد هذه الأخيرة بها، مازالت المشكلة قائمة وما زال أهالي الموصل بمختلف شرائحهم ينتظرون حلا لها بل ويطالبون المسؤولين بذلك وبما يؤمن لهم الأمن والخدمات:
- لماذا هذه الخلافات بين القوائم الانتخابية نحن نريد إن يتفاهموا فيما بينهم ويخدموا المدينة التي بحاجة إلى الأمن والخدمات.
وهذا شيخ عشيرة الجبور عبد العزيز علي احمد قال بان خلافات الموصل السياسية بسيطة تحل بالحوار البناء :
- باسم شيوخ عشائر نينوى ندعو الأحزاب السياسية الجلوس إلى طاولة الحوار البناء لان خلافاتهم بسيطة.
ومع جهود إقرار امن الموصل وتوفير الخدمات لأهاليها، ما زالت المدينة تشهد توترات أمنية مستمرة، قائم مقام الموصل زهير الاعرجي رد هذه الأوضاع إلى الخلافات الدائرة بين إطرافها السياسية، إلا انه أمل حلها بالجلوس إلى طاولة الحوار والتفاهم :
- ما يجري في الموصل من خلاف سياسي موجود في محافظات عراقية أخرى، إلا أن للموصل بعض المشاكل منها النزاع على بعض الأراضي وتطبيق المادة 140، ومع هذا نحن نأمل حل كل هذه المشاكل بالحوار والتفاهم.
وكانت شوارع الموصل قد شهدت قبل أيام تظاهرات جماهيرية سلمية حاشدة رفعت لافتات مطالبة حل أزمة المدينة السياسية وإنهاء الصراع القائم بين إطرافها، خدمة لمصلحة محافظة نينوى وأهاليها.

على صلة

XS
SM
MD
LG