روابط للدخول

خداع بصري هو تفسير لظاهرة صعود سيارة دون قيادتها على جبل الجاذبية في كويسنجق


احمد الزبيدي – اربيل

جبل يجذب الكثيرين لا لمناظره الطبيعية او موقعة الخلاب بل لظاهرة فيه وان كانت طبيعية الا انها تبقى غريبة وكانت سببا وراء اطلاق البعض عليه اسم جبل الجاذبية فهذا الجبل يختلف عن كل جبال مدينة كوييسنجق التابعة لمدينة السليمانية اذ ان كل شيئ يسير فيه عكس الاتجاه حتى مياه الامطار فانها تاخذ طريقها الى الاعلى بدل ان تسير نحو سفح الجبل وكان سحرا ما اصاب الجبل.
فالسيارات السائرة عليه لاتحتاج الى محركاتها من اجل صعوده فيكفي ان يقوم السائق بترك سيارته او الترجل منها حتى تهم السيارة بالصعود دون ان يقودها احد كما تحدث لنا احد زائري الجبل.

( صراحة، اثارت هذه الظاهرة استغاربي ورغم اني من كبار السن الا اني ارى هذه الظاهرة للمرة الاولى فالسائق اوقف السيارة في منتصف الطرق الى الاعلى واذا بالسيارة تصعد شيئا فشئ وهذه امر اراه للمرة الاولى ).

كيفية اكتشاف هذه الظاهرة: الرغبة الجامحة لخوض هذه التجربة دفعت بمن لايملك سيارة خاصة دفعته لاستاجار سيارة اجرة لعيش تجربة يقول عنها البعض بانها فريده، اما اهالي المنطقة الذين تعودوا على رؤية من يخوض التجربة للمرة الاولى فقد اكد بعضهم ان اغلب الذي اكتشفوا هذه الظاهرة تعرفوا عليها عن طريق الصدفة ليس الا كما ان وقوع هذا الجبل على الطرق الرابطة بين مدينتي السليمانية واربيل وتحديدا في مدينة كويسنجق كان سببا في ذياع صيته وحفزت البعض لزيارته تحديدا لرؤوية ظاهرة اثارت استغراب الكثيرين.
كما اوضح عبد الرحمن السورجي.
(انا منذ العام 2000 وانا اعلم بوجود هذه الظاهرة على هذا الجبل وكنت املك سيارة وجئت لهذا المكان لرؤيته وفعلا خضت التجربة بنفسي وكانت شيئا مميزا وهو امر غريب فعلا واليوم احضرت معي احد اصدقائي لخوض هذه التجربة معي من اجل ان يصدق هو الاخر )

تفسير علمي يدحض كل الخرافات التي اثيرت حول هذه الظاهرة
التفسير العلمي لهذه الظاهرة هو ان هذا الجبل بزواية تخدع العين البشرية وان كل ما في الامر هو خدعة بصرية ليس الا بهذه الكلمات فسر المختصون هذه الظاهرة التي وصفت من قبل البعض بانها غربية جدا كما جاء على لسان الدكتور فاضل علي استاذ علم الفيزياء الجويولوجية في كلية العلوم جامعة صلاح الدين.

( ان التفسير العلمي الوحيد لهذه الظاهرة وهو ان في الامر خداع للبصر ليس الا وان الجبل بزاوية تخدع العين البشرية والا فان من يصدق بان المياه تسر نحو الاعلىفانه ينسف كل النظريات الفيزاوية ويضربها عرض الحائط وقد قام احد الاساتذه من الزملاء في جامعة كويسنجق بقياس مستوى ارتفاع الجبل عن طريق اجهزة القياس التي تعرف بالافل وقد اثبت فعلا ان مستوى الجبل هو نحو الانخفاض وليس الارتفاع كما يظن البعض وان الامر كله خدعة بصرية)

البعض لم يقتنع بالتفسيرات العلمية لغرابة الموضوع

ورغم هذه التفسيرات العلمية لهذه الظاهرة الا انها لم تقنع البعض الذي اندهش لرؤيته لقناني المياه وهي في طريقها للاعلى او من اندهش اكثر لرؤيته لمياه الامطار وهي في طريقها للاعلى كما تحدث هذا الشاب:
( رغم ان اليوم هو ممطر لكني جئت الى هذا الجبل لرؤية هذه الظاهرة واني للمرة الاولى اشهد مياه تاخذ طريها للاعلى بدلا الاسفل وهذه هي المرة الاولى التي ارى فيها هذا الجبل وسوف لن انسى هذه التجربة لغرابتها).

على صلة

XS
SM
MD
LG