روابط للدخول

عرض للصحف البغدادية الصادرة يوم السبت 27 كانون الأول


محمد قادر

مازالت استقالة د. محمود المشهداني من رئاسة مجلس النواب تتصدر اخبار المشهد السياسي العراقي.
هذا ما قالته جريدة الصباح الجديد في خبرها الرئيس. في حين اهتمت صحف اخرى كجريدة الصباح الشبه رسمية بالحديث عن استعداد قيادة عمليات بغداد لتسلم المنطقة الخضراء من القوات المتعددة الجنسية يوم الخميس المقبل، في وقت أخلت السفارة الأميركية مقرها في القصر الجمهوري تمهيدا لتسليمه الى السلطات العراقية.

اما صحيفة المدى فتخبرنا عن تصاعد حدة الجدل بين دعاة مؤسسي اقليم الجنوب وعراب اقليم البصرة القاضي وائل عبد اللطيف الذي لم يكتف بتفنيد طروحات المجلس التأسيسي لإقليم الجنوب (البصرة - ميسان - ذي قار) التي اجملت في أربع نقاط أسباب معارضتها لتشكيل إقليم البصرة.

وفي سياق آخر نقرأ في المدى عن خفض العراق اعتماده على النفط في ميزانيته المالية للعام 2009 مقارنة بالاعوام الماضية. ليكشف مصدر في وزارة المالية ونقلاً عن الوزير باقر جبر الزبيدي ان اعتماد النظام الشامل في جميع المصارف واستخدام البطاقة الذكية إضافة إلى النهوض بواقع دوائر الضرائب والكمارك والتقاعد، أثمرت تعظيم موارد الدولة وتخفيض الاعتماد على النفط في موارده المالية، وطبعاً بحسب المصدر.

ومنها الى صحيفة المشرق المستقلة التي اشارت الى ان اعلان مجلس الوزراء العراقي الخميس الماضي عطلة رسمية هي سابقة اعتبرها العديد من العراقيين "سابقة خير"، لتكون المرة الاولى في تاريخ العراق، يُعلن فيها عيد ميلاد المسيح عطلة رسمية اسوة بأعياد المسلمين. وتضيف الصحيفة بان عدداً من العراقيين المسلمين، الذين شاركوا المسيحيين احتفالاتهم فسروا هذه الخطوة بأنها بمثابة اعتذار رسمي عما حصل للمسيحيين في العراق من عمليات قتل وتهجير. وكما ورد في الصحيفة.

على صلة

XS
SM
MD
LG