روابط للدخول

ارباب الأسر العراقية يضطرون لشراء أكثر من ستلايت وتلفزيون درءا للمشاكل


عماد جاسم – بغداد

تشكو الكثير من العوائل العراقية الان من المشاكل التي تحصل بسبب اختلاف الاراء بين افراد الاسرة الواحدة في متابعة القنوات الفضائية المتنوعة مما يضطر ذلك رب العائلة الى شراء اكثر من جهاز ستلايت واكثر من تلفاز تلبية لرغبة الابناء ودفعا لمشاكل يومية تحدث.
ويقول الطفل علي انه يتابع القنوات الرياضية واخته الصغيره تتابع افلام كارتون والاب والام يتابعون القنوات الاخبارية وكثيرا ما تحدث مشادات وخصامات وبعد الحاح مني اشترى والدي مؤخرا جهاز تلفاز وجهاز ستلايت.
ورغم ذالك لا زالت المشاكل قائمة بيني وبين اختي.
اما السيد ابو عمار فيقول ان ذالك ضاعف من معاناة رب الاسرة ذات الدخل المحدود حيث يضطر لشراء اكثر من جهاز كما اثر ذلك على المستوى التعليمي للطلبة الابناء وقلة تريكزهم على دروسهم.
ولم ينكر وجود اشكالات شبه يومية تصل حد العراك بين افراد الاسرة الواحدة
واحيانا بين الزوج الزوجة على برامج القنوات المحببة لذلك فنحن نمتلك مثلا الان اربعة اجهزة للستلايت وللتلفازرغم صغر البيت ومحدودية الراتب
وبينت السيدة ام مصطفى مظار اخرى لتعدد اجهزة الستلايت في البيت الواحد
هو حالة التفكك بين افراد العائلة الواحدة حيث يعكف كل واحد في غرفته لمشاهدة ما يحب ونادرا ما تلتقي العائلة.
في الوقت الذي كان التلفزيون يجمع العائلة في مكان واحد عندما كانت هناك قناة واحدة.
وقد اثر ذالك على الاجواء الحميمية والترابط الاسري.
بالاضافة الى ضعف تركيز الابناء على هيوياتهم وعلى دروسهم فالصغار يصعب منعهم من مشاهدة العالم عبر شاشات التلفاز التي تمثل بالنسبة لهم نوافذ على عوالم مدهشة.
كما وان هذه الظاهرة زادت من صرفيات البيت مع الارتفاع في استهلاك الطاقة الكهربائية.

على صلة

XS
SM
MD
LG