روابط للدخول

قراءة في صحف كردية


كتبت صحيفة هولير اليومية المقربة من رئيس حكومة الاقليم السابق ان الجماعة الاسلامية ترى ان الاعلان الصادر عن اجتماع المكتبين السياسيين للاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني الثلاثاء يمكن ان يشكل ارضية مناسبة للحوار.

واضافت الصحيفة ان المكتبين السياسيين اشارا في اعلانهما ان الاوضاع في اقليم كردستان تسير نحو الهدوء وان الوضع يشكل ارضية افضل للتفاهم، معلنين التزامهما بتهدئة الاوضاع والعودة الى الحوار من اجل التفاهم وحل المشاكل والمحافظة على المصالح القومية العليا وحماية تجربة الاقليم.

وقد اثار هذا الاعلان ردود فعل متباينة لدى احزاب المعارضة. واشار صلاح الدين ابو بكر المتحدث باسم الاتحاد الاسلامي ان جواب المعارضة سيصدر عن لجنة تعاون المعارضة. بينما رأى المتحدث باسم حركة التغيير محمد توفيق رحيم ان الاعلان لا جديد فيه.

وكتبت الصحيفة ايضا ان البرلمان صوت الثلاثاء على قانون هيئة نزاهة الاقليم بالاجماع ودون حضور اي من نواب المعارضة باطرافها الثلاثة.

ونقلت الصحيفة عن عضوة لجنة النزاهة في البرلمان شلير محي الدين قولها انهم كبرلمانيين يشعرون بفراغ في العلاقة بين البرلمان والحكومة فيما يختص بالمساءلة المالية ولذلك فانها تعتقد ان تشكيل الهيئة سيكون خطوة على طريق محاربة الفساد في اقليم كردستان.

ونقلت الصحيفة عن مراقبين ومثقفين في الاقليم انه اذا ما فسح المجال امام هذه الهيئة فانها تستطيع بالتعاون مع الادعاء العام وديوان الرقابة المالية الحد من الفساد المالي والاداري.


قالت صحيفة خبات اليومية في افتتاحيتها ان ما كانت تعتقده هو ان الامين العام للاتحاد الاسلامي الكردستاني شخص يؤمن بالقيم والمقدسات الدينية للاسلام، وليس باستخدام هذه القيم والمقدسات كوسيلة من اجل الوصول الى السلطة وأغراض خاص.

واضافت الصحيفة انه كان يجدر بالامين العام للاتحاد الاسلامي قبل الحديث عن الفساد ان يتحدث عما مارسه هو من فساد لحد الان اي قبل ان يرد على احد او طرف سياسي.

واشارت الصحيفة الى ان الامين العام للاتحاد الاسلامي يستلم منذ عام 1991 باسم بناء الجوامع ورعاية الايتام والمشردين عشرات الملايين من الدولارات من بلدان الخليج مثل قطر والبحرين والامارات والسعودية لكن لا احد من الحكومة في الاقليم ولا من منتسبي حزبه يعرف كيفية صرف هذه الاموال.

واقترحت الصحيفة في افتتاحيتها على الامين العام للاتحاد الاسلامي ان يقدم الى شعب كردستان حسابات دقيقة عن كيفية صرف هذه الاموال اوعلى الاقل ان يوضحها لمنتسبي حزبه.

وفي خبر آخر كتبت الصحيفة ان لجنة تقصي الحقائق لاحداث الـ17 من شبط في السليمانية انتهت من اعداد تقريرها. واضافت ان اللجنة ستعلن في مؤتمر صحفي تفاصيل هذا التقرير الذي يتضمن النتائج التي توصلت اليها هذه اللجنة فيما يخص هذه الاحداث.

واشارت الصحيفة ان لجنة تقصي الحقائق قد قامت بالتحقيق في الاحداث لعدة اسابيع واستمعت الى 18 شاهد عيان و46 قرص مدمج يتضمن افلام صورت الاحداث اثناء وقوعها.
XS
SM
MD
LG