روابط للدخول

مطالعة جديدة في الصحف الاردنية الصادرة يوم الخميس 2 اب


فائقة رسول سرحان - عمان

- قالت صحيفة الراي الرسمية ان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي سيزور تركيا الاسبوع المقبل لمناقشة العلاقات الثنائية بين البلدين ومسألة المقاتلين الاكراد الذين يحتمون في المناطق الكردية شمال العراق، ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم الخارجية التركية ليفينت بيلمان، قوله : ان زيارة المالكي تأتي تلبية لدعوة من رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان.
واضاف انه سيتم خلال الزيارة بحث "كافة جوانب العلاقات الثنائية وخصوصا المسائل الامنية".
صحيفة الدستورالشبة رسمية نقلت قول وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل من إن بلاده سترسل بعثة دبلوماسية الى العراق للبحث في اعادة فتح سفارة للمملكة ببغداد، مؤكدا – حسب الصحيفة - ان بلاده "تدعم الجهود الاقليمية والدولية" لتحقيق الأمن في هذا البلد.
واوضح ان البعثة ستتألف من دبلوماسيين في وزارة الخارجية، وتحفظ عن الكشف عن موعد زيارة البعثة للعراق.

- وإهتمت صحيفة الغد بقول مراقب عام الشركات الأردنية الدكتور محمود العبابنة عن تصدر الشركات العراقية قائمة الشركات المسجلة في الأردن خلال الأشهر السبعة الأخيرة ، حيث جاءت الاستثمارات العراقية في الترتيب الأول من حيث حجم الاستثمار المسجل خلال السبعة شهور الأولى من عام 2007 وبلغت ما يزيد على خمس وأربعين مليون دينار تلتها السعودية بالمركز الثاني بنحو ثلاثة عشرمليون دينار ثم الإمارات بالمركز الثالث نحو 13 مليون دينارأيضا.

- ومن الأخبار الفنية قالت صحيفة العرب اليوم إنه من المنتظر ان يصل اليوم عمان الفنان ماجد المهندس وذلك للمشاركة باحتفالات اليوبيل الفضي لمهرجان جرش للثقافة والفنون حيث ينتظر ان يحيي امسية غنائية مساء الجمعة على المسرح الجنوبي وسترافقه فيها فرقة موسيقية وستضم الفرقة خليطا من الموسيقيين المصريين والعراقيين.
ونبقى مع صحيفة العرب اليوم حيث اكد مدرب المنتخب العراقي لكرة القدم الحائز على كاس آسيا 2007 عدم استمراره في مهمته مشيرا الى ان مهمته انتهت وانه سيعطي لنفسه استراحة بعد انتهاء البطولة.
وكان الاتحاد العراقي لكرة القدم تعاقد نهاية ايار(مايو) الماضي مع المدرب فييرا لمدة شهرين انتهت في 30 من الشهر الماضي ونجح في مهمته في احراز لقب كأس آسيا 2007 بعد ان كانت التوقعات تشير الى حتمية فشل مهمته لقصر فترة عمله مع المنتخب، واعتبر فييرا ان "ابرز المشاكل التدريبية التي واجهها لاعبو المنتخب تتمركز حول رغبتهم بالتدريب الفطري والعفوي بعيدا عن الاساس الصحيح، وهم يلعبون بطريقة فطرية عفوية ولم يسلكوا الطريق الصحيح ولو كان تأسيسهم قويا لعجزت منتخبات العالم عن مجاراتهم".

على صلة

XS
SM
MD
LG