روابط للدخول

الصحف المصرية عن الشأن العراقي .. الاثنين 23 تموز


أحمد رجب – القاهرة

نقلت صحيفة الأهرام عن صحيفة (همشهري) الإيرانية أن إيران والولايات المتحدة ستجريان اليوم الاثنين جولة ثانية من المحادثات حول أمن العراق.‏ وأوضحت نقلا عن مسئول لم تكشف اسمه أن السفير الإيراني لدی العراق حسن كاظمي قمي سيرأس الوفد الإيراني في جولة المحادثات مع نظيره الأمريكي رايان كروكر‏. وأضافت أنه ربما تكون هناك بعض التعديلات في فريق المفاوضات الإيراني دون ذكر أي تفاصيل‏. ‏وعلقت الصحيفة المصرية بالقول إن إيران والولايات المتحدة كانتا قد أجرتا الجولة الأولى من المحادثات المباشرة بشأن استقرار العراق في بغداد في‏28‏ مايو / أيار الماضي‏.‏ وقال مسئولون إيرانيون وعراقيون‏‏ إن جولة ثانية من المحادثات ستجری قريبا دون تحديد موعد‏.‏ لكن الأهرام قالت في نفس التقرير إن السفارة الأمريكية لدی بغداد قد تحفظت على التقرير مشيرة إلى أنه من غير المتوقع عقد الجولة الثانية من المحادثات الأمريكية الإيرانية ببغداد اليوم‏ الاثنين.

أما صحيفة الجمهورية فقالت إن أجواء "الانسحاب من العراق" سيطرت على لغة الدبلوماسية والإعلام في العاصمة الأمريكية واشنطن في أعقاب صدور تصريحات وتحليلات أمريكية من مصادر عسكرية وخبراء عن استحالة السيطرة عسكريا على الوضع الأمني بالعراق. ونقلت الصحيفة المصرية عن ما وصفته بمصادر مطلعة أن الإدارة الأمريكية بدأت تتلمس طريقها لوضع "إستراتيجية حائط نار" دبلوماسية لمنع انتقال عدوى الفوضى السائدة في العراق إلى الدول المجاورة، ومنع بعض هذه الدول من الاستفادة من هذا الوضع، وذلك كـَرَدّ فعل ضروري لاستمرار تصاعد العنف بالعراق.

من جهتها قالت صحيفة الأخبار إن سبع من جماعات المقاومة في العراق اتفقت على تشكيل جبهة سياسية موحدة بهدف الإعداد لخوض مفاوضات إذا قررت الولايات المتحدة سحب قواتها من البلاد. وفي أول حديث لوسائل إعلام غربية منذ بدء الغزو عام 2003 أعلن قادة ثلاث من الجماعات المسلحة، وهي كتائب ثورة العشرين وأنصار السنة وحماس العراق، في لقاء خاص مع مراسل صحيفة (الغارديان) البريطانية بالعاصمة السورية دمشق أنهم يعتزمون إنشاء جبهة موحدة يطلقون عليها اسم (المكتب السياسي للمقاومة العراقية). وقالت الصحيفة المصرية إن الجماعات السبع ناشدوا الحكومات العربية والأجنبية مساعدتهم في إقامة وجود سياسي دائم خارج العراق.

أخيرا وفيما تمر مصر بموجة حارة ربما تكون الأسوأ في تاريخها وترتفع فيها كمية الأشعة فوق البنفسجية حاليا بصورة غير مسبوقة فقد نقلت صحيفة المصري اليوم تحذيرات وزارة الصحة المصرية للمواطنين بعدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة وارتداء واقي الرأس في حالة الضرورة. كما حذرت الوزارة المصرية من التعرض لأشعة الشمس خاصة في مناطق الشواطئ والبحار نظرا لانبعاث كميات أكبر من الأشعة الخطرة بسبب السطح العاكس، كما ألغت الوزارة إجازات الأطباء، وتم رفع حالة الطوارئ إلى الدرجة القصوى لمواجهة أية أخطار محتملة.

على صلة

XS
SM
MD
LG