روابط للدخول

قراءة جديدة في الصحف البغدادية ليوم الخميس 17 أيار


محمد قادر

- عن استأنف المجلس السياسي للأمن الوطني مباحثاته كان الخبر الرئيس لجريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي .. فقال العنوان..

- مباحثات رباعية تركز على المراجعة والتعاون والتكامل .. تفائل بها طالباني وسماها المالكي بالعناوين الرئيسة

من جانب آخر، لازلت التواقعات مستمرة بشأن احتماليات تغيير الخارطة السياسية العراقية فتقول الصحيفة ان اوساطاً كشفت عن حدوث مفاوضات بين حزب الفضيلة والحزب الاسلامي لتشكيل تكتل سياسي جديد. فيما امتنع رئيس كتلة حزب الفضيلة في مجلس النواب حسن الشمري عن اعطاء تفاصيل عن طبيعة المفـاوضات التي تـجري بينهم وبين الحزب الاسلامي لتشكيل جبهة جديدة.

وفي الصباح ايضاً نقرأ ما شدد عليه الشيخ حارث الضاري الأمين العام لهيئة علماء المسلمين من ان العراقيين يرفضون مخططات القاعدة وطروحاتها، وتأكيده ان أيمن الظواهري لا يمثل العراقيين. ويرى متابعون .. تقول الصحيفة .. ان هذا الموقف يشير الى ان الضاري يسير باتجاه تأييد شرم الشيخ، موضحين ان تنظيم القاعدة الارهابي بدأ يخسر تدريجيا جهات كانت توصف بانها حليفة لسياسته في العراق. وبحسب ما نشر في جريدة الصباح

اما من عناوين صحيفة المدى ..
- مثول أمير القاعدة في بغداد أمام القضاء العراقي .. متهم بتفجير 900 سيارة مفخخة
- واستشهاد 20 في هجوم بقنبلة كلور بديالى

ونشرت الصحيفة نفي التحالف الكردستاني موافقته على تعديل المادة 140 من الدستور، ذلك على لسان الناطق الرسمي باسم كتلة التحالف الكردستاني في البرلمان فرياد راوندزي و رداً على تصريح صحفي صدر عن عضو مجلس النواب سامي العسكري الذي اعلن فيه عن موافقة التحالف الكردستاني نوعاً ما على تأجيل تنفيذ المادة 140 الخاصة بتطبيع الاوضاع في كركوك.

هذا و نشرت المدى ايضاً
- العراق يرفض فكرة قوة السلام الاسلامية
مشيرةً الى رفض وزير الخارجية هوشيار زيباري اقتراحا باكستانيا بإرسال قوة حفظ سلام اسلامية الى العراق.

وفي خبر آخر للمدى .. الشيخ حميد الهايس رئيس مجلس انقاذ الانبار يعبر عن فخره بالانتصارات التي حققها مقاتلوه ويدعو الى تطبيق قانون العشائر في حق المتطرفين، معتبرا ان الاميركيين لا يتعاملون معهم بالصرامة اللازمة. معتبراً بان الاميركيين لطفاء جدا بالتعامل مع الارهابيين لدى اعتقالهم. ويضيف "اقول للاميركيين دائما، لماذا تعتقلون العدو، دعوهم لنا، لا تعتقلوهم". ويتابع "لدينا في قانون العشائر وهو تقليد لا يمكن ان يتغير هو ان القاتل يجب ان يقتل". وعلى حد ما جاء في صحيفة المدى

من جانب آخر وصفت الطبعة البغدادية من صحيفة الزمان في مانشيتها الاوضاع في مدينة الناصرية بالانهيار الامني، مضيفةً بان حظر التجوال لم يمنع مسلحي جيش المهدي من الإنتشار وايضاً مهاجمة منزل مدير الطوارئ وإحراق سيارات المحافظة. ونقلت الزمان عن مصادر في مجلس المحافظة قولها ان اجتماعا بين شرطة الناصرية ومكتب الشهيد الصدر عقد في مبنى المحافظة بحضور نائب المحافظ اسفر عن اتفاق بوقف الاشتباكات وانسحاب عناصر جيش المهدي. فشهدت المدينة عصر الاربعاء هدوءا غير ان حظر التجوال لم يرفع. وطبعاً بحسب الصحيفة

على صلة

XS
SM
MD
LG