روابط للدخول

حلقة جديدة


فريال حسين و ديار بامرني

اهلا اهلا اهلا ، موعد آخر حافل بالمحبة والمشاعر الحلوة .... نقلتها رسائلكم الصوتية والألكترونية ..وهي تحمل التحيات والأنتقادات واراء عن الوضع الراهن في العراق وتحمل ايضا، رغبات المشاركة في البرنامج عبر لقاء النافذة.. فأهلا بكم وبالحمام الزاجل ..،وابقوا معنا .....

(اغنية يا حمام)

ارحب بمشاركة مخرج البرنامج (ديار بامرني) .. اهلا (ديار)..كما ارحب بضيفة الأذاعة المخرجة (هيلين كورديان) اهلا وسهلا هلون..

ديار: اهلا بيكم مستمعينا في لقاء جديد معكم من خلال النوافذ المفتوحة..
هيلين..اول صوت اذاعي في اذاعة العراق الحر عام 1998 عندما لم يكن هناك اي مذيع او مذيعة..ذكرياتك عن ذلك اليوم ومشاعرك ومخاوفك وانت لم تجربي العمل الأذاعي من قبل..
ماذا تعملين حاليا وهل تفتقدين العمل مع زملائك الذين غادروا والذين بقوا..

(اغنية)

فريال :نعود من جديد الى مستمعينا الذين يتواصلون بكثافة مع الأذاعة من خلال رسائلهم الصوتية والمكتوبة والرسائل الألكترونية وقد صلتنا في هذه الأيام رسائل تعزية بمناسبة اربعينية رحيل زميلتنا الشهيدة خمائل محسن..ومعي رسالة مكتوبة او مسج من المستمعة ام سارة ورسالة اخرى من مستمع او مستمعة لا أعرف لأنها دون اسم ..

هيلين:رسالة الكترونية من (عبد المحسن فلاح) من كرمة بني سعيد،يقول تحياتنا لكم وتعازينا بالشهيدة (خمائل محسن) بذكراها في اذاعتكم وذكرياتكم الحزينة عنها ..شكرا لمشاعرك يا عبد المحسن..
ديار:رسالة وصلت الى مكتبنا في بغداد من المستمع الدائم (مسلم عوينة)، ويقول لم تكن هذه الرسالة من مشاريع العمل ولكن دموعي تحدرت رغما عني عند سماعي الى سيدتي الغالية (فريال في لقائها مع والدة وبنات الشهيدة (خمائل) بمناسبة اربعينيتها دفعتني دون ارادة الى تناول القلم لأبث لكم هذه السطور ..ويصف الصديق مسلم الصحفيين بأنهم مقاتلون اشداء ولكنهم لا يطلقون الرصاص انهم يطلقون الحرف لخدمة الحقيقة.. ويضيف الحقيقة تبقى تشع والحروف تبقى تتألق وكلما راح شهيد جاءها الف نصير..
وأذا ما ادلهم خطب الليالي
وتلاقى سيل من الأشجان
فالصباح المنير لابد آت
مشرق الوجه باسما للعيان
سوف ينساب بالنعيم ويجري
بالهنا والمسرة الرافدان
وعلى السهل والجبال ستصحو
شمس سلم ضحوكة وأمان
شكرا لكلماتك ايها الصديق (مسلم عوينة)..

فريال: ومن الرسائل الصوتية اللي وصلتنا في هذه الفترة رسالة من مستمعة مقيمة في الولايات المتحدة ولم استطع معرفة اسمها بسبب الصوت الخافت ولكنها تبحث عن شخص قريب منها تود البحث عنه وهو (زكي عبد الهادي العبيدي) ويبلغ من العمر ما بين الستين والخامسة والستين وتركت رقم هاتفها سأتصل بها لا حقا..وأرجو من يعرف هذا الأشخص الأتصال بنا ويسعدنا ان نكون حلقة اتصال بين من فقدوا احبتهم واصدقائهم..كما فعلنا سابقا مع اعداد من المستمعين..

هيلين: معنا رسالة صوتية من المستمع (علي جابر عباس) ولست متأكدة من الأسم وكذلك من رقم الهاتف..وأود ان اوضح للمستمعين ان يحاولوا ذكر اسمهم بوضوح مع الرقم والقضية التي يودون عرضها وان يغلقوا الراديو اوالتلفزيون القريب منه..ولنسمع نموذج لهذه الرسائل المشوشة..(00:28

فريال:وصلتنا رسالة من المستمعة (عفاف ستار من بغداد) وتسأل عن اخبار الفنانين ومنهم الفنان (عمر منير بشير)..الفنان بشير يقيم حاليا في احد الدول الأوربية وزار عمان للمشاركة في امسية ثقافية اقامتها منظمة اليونسيف في عمان لدعم اطفال العراق، حضرها العديد من الشخصيات الناشطة في مجال حقوق الطفل وشخصيات ثقافية واجتماعية..(فائقة رسول سرحان ) التقته وتحدث عن آخر نشاطاته الفنية..

( لقاء مع عمر منير بشير مع عزف)

(الختام)

على صلة

XS
SM
MD
LG